بـ"الفيديو": قصف جوي يستهدف المقر الرئيسي لـ"جيش الإسلام" في قرية بابسقا بإدلب

اعداد عبد الله الدرويش | تحرير محمد علاء 🕔 تم النشر بتاريخ : 19 مارس، 2017 10:26:00 م خبر عسكري هدنة

قال مصدر خاص لـ"سمارت"، اليوم الأحد، إن المقر الرئيسي لـ"جيش الإسلام" في قرية بابسقا بريف إدلب (ما يقارب 40كم شمال إدلب)، تعرض لغارتين جويتين.

وأضاف المصدر أن الغارة الأولى لطائرات النظام الحربية، استهدفت المسجد وسور المقر الرئيسي، بينما الغارة الثانية كانت من طائرات حربية روسية، وقصفت المطبخ الميداني للمقر، لافتاً إلى أن الأضرار اقتصرت على المادية.

وأوضح المصدر أن "جيش الإسلام" من ضمن الفصائل العسكرية الموقعة على اتفاق وقف إطلاق النار في سوريا، مستغرباً تعرض المقر لقصف مزدوج، مرجعاً الأمر إلى أنه "رسالة من قوات النظام وحليفتها روسيا حول المعارك الجارية بالعاصمة دمشق".

وكان ناشطون قالوا، في وقت سابق من اليوم، إن الفصائل العسكرية سيطرت على عدة مواقع لقوات النظام في حي جوبر شرقي العاصمة دمشق، جنوبي البلاد، بعد اشتباكات "عنيفة"، فيما قتل عدد من عناصر الأخيرة بانفجار سيارة مفخخة في الحي. 

وانتهت محادثات "الأستانة"، بإصدار بيان ختامي في 24 من الشهر الفائت، أكدت فيه الدول الثلاث الراعية له، على التوصل إلى اتفاق حول إنشاء "آلية ثلاثية" لمراقبة تنفيذ وقف إطلاق النار وخروقاته، فيما تحفظ وفد الفصائل العسكرية على البيان.

وكان إعلامي في "جيش الإسلام" نفى بحديث لمراسل "سمارت في إدلب، يوم 27 تموز 2016 الماضي، ما تم تداوله حول استهداف طائرات التحالف الدولي أحد مستودعات الذخيرة العائدة لـ"جيش الإسلام" في قرية بابسقا بريف إدلب.

الاخبار المتعلقة

اعداد عبد الله الدرويش | تحرير محمد علاء 🕔 تم النشر بتاريخ : 19 مارس، 2017 10:26:00 م خبر عسكري هدنة
الخبر السابق
ثمانية قتلى بقصف جوي على ريف حلب
الخبر التالي
الاحتلال الإسرائيلي يهدد النظام بتدمير دفاعاته الجوية