فصائل تطلق معركة جديدة ضد النظام في ريف حماة

اعداد أمنة رياض | تحرير أمنة رياض, محمد علاء 🕔 تم النشر بتاريخ : 24 مارس، 2017 10:24:11 ص خبر عسكري الجيش السوري الحر

أطلقت فصائل عسكرية منها تابع  للجيش السوري الحر، اليوم الجمعة، معركة ضد قوات النظام في ريف حماة الشمالي الغربي، وسط سوريا، بحسب "جيش النخبة" المشارك فيها.

وكانت فصائل أطلقت، قبل ثلاثة أيام، معركتين في ريف حماة استطاعت خلالهما السيطرة على أكثر من 14 قرية وبلدة ومدينة ونقطة لقوات النظام، في ظل استمرار الاشتباكات.

وقال مدير المكتب الإعلامي لـ"جيش النخبة" التابع للجيش الحر، زكريا الأحمد، في تصريح إلى "سمارت"، إن المعركة حملت اسم "صدى الشام"، وتهدف للسيطرة في المرحلة الأولى على قرى الحماميات وبريديج والمغير، التي تعد خطود الدفاع الأولى لقوات النظام في المنطقة، في حين تتطلع الفصائل للوصول إلى مدينة حماة.

ويشارك في المعركة كل من "حركة أحرار الشام الإسلامية" و"فيلق الشام، وجيش النصر، وأجناد الشام" التابعين للجيش الحر، بحسب "الأحمد"، الذي أشار أن المعركة تأكد على استمرار الثورة السورية في عامها السابع.

وتمكنت الفصائل عبر عملياتها، خلال الأيام الماضية، من قطع طرق إمداد هامة لقوات النظام في المنطقة الوسطى من سوريا، أبرزها طريق حماة - محردة الواصل إلى سهل الغاب، وطريق حمص - السلمية، الذي يعتبر طريق إمدادها الرئيسي من حمص إلى ريف حماة الشرقي.

وتأتي هذه السيطرة بالتزامن مع معارك أخرى تجري في حي جوبر شرقي دمشق، سيطرت خلالها الفصائل على عدة مواقع هامة لقوات النظام، وأيضاً في اليوم الثاني لجولة المحادثات السياسية الخامسة حول سوريا في مدينة جنيف السويسرية.

الاخبار المتعلقة

اعداد أمنة رياض | تحرير أمنة رياض, محمد علاء 🕔 تم النشر بتاريخ : 24 مارس، 2017 10:24:11 ص خبر عسكري الجيش السوري الحر
الخبر السابق
"تحرير الشام" تنفي استعادة النظام لقرية كوكب بحماة
الخبر التالي
وقفة تضامنية للأطفال ومظاهرة في مدينة دوما بريف دمشق