الدفاع المدني: مقتل 63 وجرح 214 مدنياً بقصف النظام على الغوطة الشرقية خلال أسبوع

اعداد رائد برهان | تحرير حسن برهان 🕔 تم النشر بتاريخ : 26 مارس، 2017 9:24:44 ص خبر عسكري هدنة

وثق الدفاع المدني في ريف دمشق، جنوبي سوريا، مقتل 63 مدنياً وجرح 214 آخرين، بينهم نساء وأطفال ومتطوعين في فرقه، جراء قصف النظام، على مدن وبلدات منطقة الغوطة الشرقية، خلال الأيام السبعة الماضية.

وقال الدفاع المدني في بيان، نشره على صفحته في "فيسبوك"، ليلة السبت-الأحد، إن قوات النظام بدأت بتصعيد حملتها على المنطقة منذ يوم الأحد الماضي، مستخدمةً الطائرات الحربية والصواريخ شديدة الانفجار، وقذائف المدفعية، ما أدى لدمار واسع واندلاع حرائق.

وأضاف أن فرقه استجابت لـ 95 موقعاً بالبحث والإنقاذ والإسعاف، خلال الأيام السبعة، مشيراً أن طائرات النظام الحربية شنت 62 غارة على مدن وبلدات المنطقة، إضافةً لإطلاقها 121 قذيقة مدفعية وصاروخية.

وتطرق الدفاع المدني إلى المجزرة التي ارتكبتها طائرات النظام الحربية في بلدة حمورية (7 كم شرق دمشق)، وراح ضحيتها 18 قتيلاً مدنياً وأكثر من خمسين جريحاً، بينهم خمسة متطوعين في فرقه، نتيجة استهداف السوق الشعبي ومنازل في البلدة.

وتنتشر فرق الدفاع المدني في مختلف المناطق التي تسيطر عليها الفصائل العسكرية في سوريا، وتعمل بشكل رئيسي على إنقاذ المصابين وانتشال جثث القتلى وإسعاف الجرحى إلى المراكز الطبية، وإزالة الأنقاض الناجمة عن القصف.

وكان الدفاع المدني قال ، إن 23 مدنياً قتلوا وجرح 109 آخرين، يوم الثلاثاء الماضي، بقصف جوي ومدفعي وصاروخي للنظام وروسيا على مدن وبلدات غوطة دمشق الشرقية.

يأتي تصعيد النظام هذا بالتزامن مع معارك تشهدها الأحياء الشرقية في العاصمة دمشق، بين الفصائل العسكرية وقوات النظام، في ظل حصار تنفذه الأخيرة على نحو 430 ألف مدنياً في منطقة الغوطة الشرقية، منذ عدة سنوات، بحسب الدفاع المدني.

الاخبار المتعلقة

اعداد رائد برهان | تحرير حسن برهان 🕔 تم النشر بتاريخ : 26 مارس، 2017 9:24:44 ص خبر عسكري هدنة
الخبر السابق
وقفة تضامنية في الذكرى السادسة للثورة في مدينة بيروت بلبنان
الخبر التالي
منظمة تتهم "تحرير الشام" بالاستيلاء على سيارتي طحين لها في إدلب