قتيل وجرحى بقصف للنظام وحزب الله على بلدتي مضايا وبقين

اعداد جلال سيريس | تحرير محمد عماد 🕔 تم النشر بتاريخ : 27 مارس، 2017 5:32:04 م خبر عسكري جريمة حرب

قال ناشطون، اليوم الاثنن، إن مدنيا قتل وجرح آخرون بقصفٍ جوي ومدفعي ورصاص القناصين على بلدتي بقين ومضايا بريف دمشق (40 كم شمال غرب دمشق)، في خرق جديد لاتفاق الهدنة بين "حركة أحرار الشام الإسلامية" وإيران.

وأضاف الناشطون أن قوات النظام ومليشيا حزب "الله اللبناني" المتمركزين في حواجز العسلي وعبد المجيد والحلبوني وقلعة التل استهدفت برصاص القناص والمدفعية الثقيلة الأحياء السكنية في البلدتين، جنوبي البلاد، ما أسفر عن مقتل مدني وإصابة ستة آخرين نقلوا إلى مشافٍ قريبة.

وكان ثلاثة مدنيين، جرحوا يوم 2 آذار 2017، بقصف للنظام على بلدتي مضايا وبقين، جنوبي البلاد، حسب  ما أفاد ناشطون لمراسل "سمارت".

يشار أن البلدتين ومدينة الزبداني المجاورة تشهد هدنةً توصلت إليه "حركة أحرار الشام" مع المفاوض الإيراني في أيلول من عام 2015 بالتوازي مع هدنة في قريتي كفريا والفوعة بريف إدلب، المسيطر عليها من قبل النظام، وذلك بعد حملة عسكرية كبيرة شنتها قوات النظام على مدينة الزبداني.

الاخبار المتعلقة

اعداد جلال سيريس | تحرير محمد عماد 🕔 تم النشر بتاريخ : 27 مارس، 2017 5:32:04 م خبر عسكري جريمة حرب
الخبر السابق
قتيل وجرحى مدنيون بقصف جوي يرجح أنه للنظام على مدينة دوما بريف دمشق
الخبر التالي
الجيش الحر يعلن السيطرة على منطقة بير القصب بريف دمشق