ضحايا بقصف جوي على عدة مناطق في إدلب

اعداد هبة دباس, محمود الدرويش| تحرير هبة دباس, محمد علاء🕔تم النشر بتاريخ 29 آذار، 2017 14:01:09 - آخر تحديث بتاريخ 29 آذار، 2017 23:05:02خبرعسكريعدوان روسي

تحديث بتاريخ 2017/03/29 23:03:02بتوقيت دمشق (+٢ توقيت غرينتش)

قتل 11 مدنيا وجرح 15 آخرون، اليوم الأربعاء، إثر قصف جوي يرجح أنه روسي على قرية ومدينة في إدلب، شمالي سوريا، حسب ما أفاد ناشطون والدفاع المدني.

وقال الدفاع المدني على حسابه الرسمي في "فيسبوك"، إن ثمانية قتلى و15 جريحاً، معظمهم من النساء والأطفال، سقطوا إثر قصف جوي، لم يحدد هويته، على قرية الدير الشرقي التابعة لمدينة معرة النعمان ( 45 كم جنوب مدينة إدلب)، فيما قال ناشط محلي إن القصف استهدف مسجد القرية وأسفر عن دمار كبير بالأبنية، كما أسعف الجرحى لمشافٍ في قرى مجاورة.

كما قتل مدنيان اثنان في بلدة بداما التابعة لمنطقة جسر الشغور (70 كلم غربي إدلب)، إثر غارة جوية شنتها طائرات يرجح أنها روسية، حسب ما أفاد  الدفاع المدني لمراسل "سمارت"

كذلك قتل رجل إثر قصف مماثل على محيط مدينة جسر الشغور، فيما لم تسجل إصابات بغارات أخرى على قرى وبلدات كفرحايا وسرجة وترملا وتل مرديخ وأريحا، حسب ناشطين.

وكان مدني قتلوجرح آخرون، أمس الثلاثاء، إثر غارت على قرية الفطيرة، كما سبق أن قتل وجرح11 مدنياً بقصف آخر على مدينة جسر الشغور.

ويأتي القصف، على الرغم من استمرار الهدنة في سوريا، المعلن عنها، نهاية كانون الأول العام الماضي، حيث تعتبر روسيا إحدى الدول الضامنة لها، ومع استمرار انعقاد المحادثات السياسية في مدينة جنيف السويسرية.

الاخبار المتعلقة

اعداد هبة دباس, محمود الدرويش| تحرير هبة دباس, محمد علاء🕔تم النشر بتاريخ 29 آذار، 2017 14:01:09 - آخر تحديث بتاريخ 29 آذار، 2017 23:05:02خبرعسكريعدوان روسي
الخبر السابق
"تحرير الشام" تعلن استعادة السيطرة على نقطة استراتيجية بريف حماة
الخبر التالي
مؤسسة تطلق مشروع لدعم مزارعي الغوطة الشرقية