"جيش النصر": قتلى إيرانيين خلال صد محاولة تقدم شمال حماة

اعداد عبد الله الدرويش| تحرير محمد عماد🕔تم النشر بتاريخ 30 آذار، 2017 19:04:31 خبرعسكريالجيش السوري الحر

أعلن "جيش النصر" التابع للجيش السوري الحر، اليوم الخميس، قتل وجرح عدد من عناصر الميليشيات الإيرانية، عقب محاولتهم التقدم نحو بلدة خطاب (17 كم شمال غرب مدينة حماة)، وسط البلاد.

وقال رئيس أركان "جيش النصر"، النقيب طالب أبو الحسن، بتصريح إلى "سمارت"، إن اشتباكات دارت بين "الحر" والميليشيات الإيرانية، في محاولة للأخيرة التقدم نحو البلدة، أسفرت عن مقتل ستة عناصر للميليشيات الإيرانية، وجرح آخرين.

وأوضح أن عدد من مقاتلي "الحر" قتلوا وأصيب عدد آخر، "جراء استخدام قوات النظام للغازات السامة".

وأضاف "أبو الحسن"، أنهم لم يتمكنوا من سحب جثث قتلى الميليشيات، بسبب استمرار الاشتباكات، مشيراً إلى أن "جيش النصر" و"هيئة تحرير الشام"، يعملان على صد محاولات تقدم قوات النظام.

وأصيب عشرات الأشخاص، في وقت سابق من اليوم، بحالات اختناق، جراء تعرضهم لغازات سامة، أطلقت من طائرات النظام الحربية على مدينة اللطامنة (35 كم شمال مدينة حماة)، وسط سوريا، بحسب ما أفاد مصدر طبي لـ"سمارت".

وكان "جيش العزة" التابع للجيش السوري الحر أعلن، أمس الأربعاء، مقتل العشرات من عناصر قوات النظام بكمين في قرية المجدل ( 17 كم شمال غربي مدينة حماة)، وسط سوريا.

وتدور معارك كر وفر بين قوات النظام والفصائل منذ سيطرةالأخيرة على عدد من المواقع، بينها بلدة خطاب ورحبتها وقرى هامة على طرق إمداد قوات النظام، وذلك ضمن معاركمنفصلة أطلقتها في ريفي حماة الشمالي والشمالي الغربي، منتصف الأسبوع الماضي.

الاخبار المتعلقة

اعداد عبد الله الدرويش| تحرير محمد عماد🕔تم النشر بتاريخ 30 آذار، 2017 19:04:31 خبرعسكريالجيش السوري الحر
الخبر السابق
الأمم المتحدة: تلبية الاحتياجات الإنسانية في سوريا تتطلب 3.4 مليار دولار
الخبر التالي
"فيديو": فعاليات مدنية تكرّم الدفاع المدني في مدينة الأتارب بحلب