قتلى وجرحى مدنيون بقصف جوي يرجّح أنه للنظام على قرية جنوب إدلب

اعداد أمنة رياض| تحرير أمنة رياض, محمد علاء🕔تم النشر بتاريخ 31 آذار، 2017 13:12:43 خبرعسكريجريمة حرب

قتل وجرح عدد من المدنيين، اليوم الجمعة، جراء قصف جوي يرجّح أنه لطائرات النظام الحربية على قرية  بريف إدلب الجنوبي، شمالي سوريا، بحسب الدفاع المدني وناشطين.

وقال الدفاع المدني في حماة، على صفحته بموقع "فيسبوك"، إن مدنيين اثنين قتلا وجرح آخرون، جميعهم من عائلة واحدة، نازحة من ريف حماة الغربي، جراء قصف استهدف سيارتهم قرب قرية بعربو التابعة لناحية خان شيخون (70 كم جنوب إدلب).

وأضاف الدفاع المدني، أن المدنيين نزحوا هرباً من القصف المدفعي الذي يطال قراهم بريف حماة، لافتا أن فرقه هرعت للمكان وانتشلت القتلى وأسعفت المصابين، فيما رجح ناشطون لمراسل "سمارت" أن يكون القصف لطائرات النظام.

ويشهد ريفي حماة الشمالي والشمالي الغربي، معارك بين كتائب إسلامية وفصائل من الجيش السوري الحر من جهة وقوات النظام من جهة ثانية، حيث استطاعت الأولى السيطرة على مدن وبلدات وقرى هامة، ترافق ذلك مع نزوح للمدنيين نتيجة القصف المكثّف للنظام وروسيا على الريفين.

كذلك قصفت طائرات يعتقد أنها للنظام قريتي سكيك ومرديخ وبلدتي معرشورين وسرجة بريف إدلب، حيث اقتصرت الأضرار على المادية.

ويأتي القصف، على الرغم من استمرار الهدنة في سوريا، المعلن عنها، نهاية كانون الأول العام الماضي، حيث تعتبر روسيا إحدى الدول الضامنة لها، ومع استمرار انعقاد المحادثات السياسية في مدينة جنيف السويسرية.

و​قال ناشطون، مساء أمس الخميس، إن عدداً من المدنيين جرحوا جراء قصف جوي يرجّح أنه روسي على مدينة معرة النعمان (45 كم جنوب مدينة إدلب).

الاخبار المتعلقة

اعداد أمنة رياض| تحرير أمنة رياض, محمد علاء🕔تم النشر بتاريخ 31 آذار، 2017 13:12:43 خبرعسكريجريمة حرب
الخبر السابق
الولايات المتحدة: رحيل "الأسد" لم يعد من أولويتنا في سوريا
الخبر التالي
تركيا: انتهاء "درع الفرات" شمال حلب لا يعني توقف التهديدات وعودة قواتنا