"جيش العزة": قوات النظام تسيطر على بلدات ونقاط شمال حماة بعد استخدامها الكيماوي

اعداد بدر محمد| تحرير محمد علاء🕔تم النشر بتاريخ 31 آذار، 2017 17:12:50 خبرعسكريقوات النظام السوري

قال إعلامي في "جيش العزة" التابع للجيش السوري الحر، اليوم الجمعة، إن قوات النظام والمليشيات الموالية لها سيطرت على بلدات ونقاط بريف حماة الشمالي، وسط سوريا، جراء استخدام النظام للأسلحة الكيماوية.

وأوضح الإعلامي في "جيش العزة"، شادي المحمود، في تصريح إلى "سمارت"، أن مقاتلي "جيش العزة" انسحبوا من  قرى جوبين، الشير، معرزاف، المجدل، كفر عمرين، وحاجز تل صفوح بريف حماة الشمالي، جراء قصفها من قبل قوات النظام بالمواد الكيماوية، دون وجود أي إصابات في صفوف المقاتلين.

إلى ذلك، أفاد ناشطون و صحفي متعاون مع "سمارت"، أن قوات النظام سيطرت على بلدة خطاب (12 كم شمال مدينة حماة)  وقريتي الحميرات وأرزة والنقطة 50، جراء قصفها  بغاز السارين  والقنابل الفوسفورية.

وأضاف صحفي أخر متعاون مع "سمارت" أن قوات النظام سيطرت على قرية معرزاف بريف حماة الشمالي، بمساندة " الحرس الثوري الإيراني" ومليشيا "حزب الله" اللبناني ومليشيا "حركة النجباء" العراقية ومليشيا "لواء الفاطمييون" وبتغطية جوية روسية بعشرات الغارات، كما ألقت طائرات النظام المروحية أكثر من 50 برميلاً متفجراً.

وتابع الصحفي أن القرية تعرضت لدمار شبه كامل حيث بلغت نسبة دمار ما يقارب 80 بالمئة.

وكانت فصائل عسكرية سيطرت، يوم 22 آذار الجاري، على عدة قرى ومواقع لقوات النظام في ريف حماة الشمالي، كان أبرزها، قرى خطاب ومعردس والشير، إضافةً لعدد من الحواجز والمستودعات العسكرية.

كذلك، تمكنت الفصائل عبر عملياتها من قطع طرق إمداد هامة لقوات النظام في المنطقة الوسطى من سوريا، أبرزها طريق حماة -محردة الواصل إلى سهل الغاب، وطريق حمص - السلمية، الذي يعتبر طريق إمدادها الرئيسي من حمص إلى ريف حماة الشرقي.

الاخبار المتعلقة

اعداد بدر محمد| تحرير محمد علاء🕔تم النشر بتاريخ 31 آذار، 2017 17:12:50 خبرعسكريقوات النظام السوري
الخبر السابق
"جيش الإسلام": منتشرون بكافة أحياء دمشق الشرقية لصد النظام
الخبر التالي
بـ"الفيديو": منظمة تتكفل بستة آلاف و900 يتيم في مدينة دوما بريف دمشق