ناشطون: النظام يسحب 150 متطوعاً من أهالي وادي بردى إلى معارك دمشق

اعداد رائد برهان| تحرير حسن برهان🕔تم النشر بتاريخ 31 آذار، 2017 20:14:15 خبرعسكريقوات النظام السوري

قال ناشطون لـ"سمارت"، اليوم الجمعة، إن قوات النظام سحبت نحو 150 متطوعاً من أهالي منطقة وادي  بردى، بريف دمشق، جنوبي سوريا، إلى نقاط الاشتباك في العاصمة دمشق.

وأوضح الناشطون، أن المسحوبين هم متطوعون في "الفرقة الرابعة" و"الأمن العسكري"، وينحدر معظمهم من قرى هريرة وكفر العواميد وبرهليا وسوق وادي بردى، مشيرين أن أغلبهم أرسلوا إلى نقاط القتال مع الفصائل العسكرية في حي القابون.

وتخوض قوات النظام معارك، منذ أسابيع، ضد فصائل إسلامية وأخرى تابعة للجيش السوري الحر، على عدة نقاط في  الأحياء الشرقية لدمشق، أبرزها جوبر والقابون وبرزة، وتساندها ميليشيا "الدفاع الوطني" وأخرى أجنبية.

وشنت قوات النظام بمساندة ميليشيا "حزب الله" اللبناني، حملة عسكرية على المنطقة، انتهت باتفاق رعاه ضباط روس، أفضى إلى خروج نحو 2000 شخص من المقاتلين والمدنيين إلى إدلب، شمالي سوريا، فيما أجرى من فضّل البقاء "تسوية" مع النظام، وتطوع الكثيرون منهم في صفوف قواته.

وأضاف الناشطون، أن ضباطاً من قوات النظام وآخرين روس دخلوا إلى قرية كفير الزيت، لإقناع الشبان بالالتحاق بـ"الفيلق الخامس"، الذي أحدثه مؤخراً، من خلال إغرائهم بالمال وامتيازات عسكرية، على حد قولهم.

وكان النظام أعلن، في نهاية تشرين الثاني الماضي، عن تشكيل "الفيلق الخامس" المختص بعمليات الاقتحام، والمؤلف من متطوعين ومكلفين بالخدمة العسكرية أو فارين منها، مع تقلص أعداد قواته بعد سنوات من المعارك مع الفصائل.

الاخبار المتعلقة

اعداد رائد برهان| تحرير حسن برهان🕔تم النشر بتاريخ 31 آذار، 2017 20:14:15 خبرعسكريقوات النظام السوري
الخبر السابق
"صحة حماة": 90 حالة اختناق إثر قصف بالغازات السامة على اللطامنة بحماة
الخبر التالي
تنظيم "الدولة" ينشئ معسكرين تدريبيين في البادية السورية