16 قتيلاً وجريحاً بقصف يرجّح أنه روسي على بلدة جنوب إدلب

اعداد أمنة رياض| تحرير أمنة رياض, محمد علاء🕔تم النشر بتاريخ 7 نيسان، 2017 10:34:27 خبرعسكريعدوان روسي

قتل وجرح 16 مدنياً، بينهم أطفال ونساء، فجر اليوم الجمعة، جراء قصف يرجّح أنه لسلاح الجو الروسي على بلدة حيش (55 كم جنوب مدينة إدلب)، شمالي سوريا، بحسب الدفاع المدني وناشطين.

وقال الدفاع المدني، على صفحته في موقع "فيسبوك"، إن الطائرات الحربية شنت غارات بالصواريخ الارتجاجية والفراغية على البلدة، ما أسفر عن مقتل 10 مدنيين، بينهم طفلان وأربع نساء، وجرح ستة آخرين، بينهم طفلان وسيدة، في حين رجّح ناشطون أن يكون القصف روسي.

كذلك طالت غارات مماثلة أطراف بلدة معرة حرمة ومحيط مدينة خان شيخون في الريف نفسه، حيث اقتصرت الأضرار على المادية، بحسب ناشطين.

ويأتي ذلك بالتزامن مع قصف أمريكي على مطار عسكري للنظام في ريف حمص. وعقب ثلاثة أيام من مقتل وإصابة مئات المدنيين بحالات اختناق، جراء قصف طائرات النظام الحربية مدينة خان شيخون (60 كم جنوب مدنية إدلب)، بالغازات السامة.

ويستمر تصعيد روسيا والنظام على إدلب، التي تسيطر على جلّها كتائب إسلامية وفصائل الجيش السوري الحر، رغم استمرار سريان الهدنة المعلن عنها في 30 كانون الأول الفائت، برعاية روسية-تركية.

وقال ناشطون، مساء أمس الخميس، إن مدنيا قتل وجرح آخرونجراء قصف جوي يرجّح أنه لسلاح الجو الروسي على ريفي إدلب الشرقي والجنوبي.

الاخبار المتعلقة

اعداد أمنة رياض| تحرير أمنة رياض, محمد علاء🕔تم النشر بتاريخ 7 نيسان، 2017 10:34:27 خبرعسكريعدوان روسي
الخبر السابق
أمريكا تقصف مطار عسكري للنظام بحمص رداً على هجوم خان شيخون الكيماوي
الخبر التالي
دول ترحّب بالضربة الأمريكية على سوريا وروسيا وإيران تدينان