وزير الخارجية البريطاني يلغي زيارته لموسكو ويعبر عن "أسفه" لدعمها "الأسد"

اعداد بدر محمد| تحرير محمد علاء🕔تم النشر بتاريخ 8 نيسان، 2017 16:20:09 خبردوليعسكريسياسيسياسة

ألغى وزير الخارجية البريطاني، بوريس جونسون، اليوم السبت، زيارته المقررة إلى موسكو الاثنين المقبل، على خلفية الأوضاع في سوريا، معبراً عن "أسفه" لاستمرار روسيا بدعم رئيس النظام السوري بشار الأسد.

ونقلت وسائل إعلام بريطانية عن بيان للوزير البريطاني قوله إن "الأولوية هي لمواصلة الاتصال بالولايات المتحدة وغيرها للتحضير لاجتماع مجموعة السبع المقرر يومي الاثنين و الثلاثاء القادمين، لتكثيف التنسيق الدولي لوقف إطلاق النار في سوريا، وإطلاق عملية سياسية مكثفة".

وأشار أن وزير الخارجية الأمريكي ريكس تيلرسون سيبلغ موسكو، خلال زيارته، الموقف الغربي بشأن سوريا.

وعبر الوزير عن "أسفه" لاستمرار روسيا في الدفاع عن نظام "الأسد"، حتى بعد هجوم الأسلحة الكيميائية على المدنيين الأبرياء.

في السياق، قال وزير شؤون الشرق الأوسط في الحكومة البريطانية، توباياس إلوود، إن "الأسد" استخدم  غاز الأعصاب "السارين" في بمدينة خان شيخون بإدلب، و"لا يولي أي اعتبار للإنسانية ولا لشعبه، ولا يمكن أن يكون جزءاً من مستقبل سوريا".

وطالب روسيا باستخدام نفوذها لإيصال المساعدات الإنسانية العاجلة، ومساندة وقف مستدام لإطلاق النار، والانخراط بشكل بنّاء في مفاوضات جنيف بقيادة الأمم المتحدة، مضيفا أن "عزم روسيا على دعم الأسد والدفاع عنه هي عوامل لا تعفيه من تبعات استخدام الأسلحة الكيميائية المحرمة" .

وكانت وزارة الدفاع الأمريكية (البنتاغون)أكدت، أمس الجمعة، أنها قصفت مطار الشعيرات العسكري ( 31 كم جنوب شرق مدينة حمص)، الخاضع للنظام، رداً على هجومه الكيماوي في مدينة خان شيخون (60 كم جنوب مدينة إدلب)، شمالي البلاد، الذي راح ضحيته المئات.

و دعت روسيا، أمس الجمعة، إلى عقد جلسة طارئة في مجلس الأمن الدولي، عقب الضربة الأمريكية الصاروخية على مطار شعيرات العسكري الخاضع للنظام بريف حمص، وسط سوريا.

الاخبار المتعلقة

اعداد بدر محمد| تحرير محمد علاء🕔تم النشر بتاريخ 8 نيسان، 2017 16:20:09 خبردوليعسكريسياسيسياسة
الخبر السابق
قتلى وأسرى للنظام وميليشياته باشتباكات مع"الحر" وكتائب إسلامية حي المنشية بدرعا
الخبر التالي
تجمع عوائل حي الوعر بحمص استعدادا للخروج باتجاه مدينة جرابلس بحلب (فيديو)