خروج مشفى في درعا عن الخدمة بقصف جوي يرجح أنه روسي

اعداد إيمان حسن| تحرير محمد عماد🕔تم النشر بتاريخ : 9 نيسان، 2017 11:18:42 خبرعسكريعدوان روسي

خرجت مشفى عن الخدمة في مدينة داعل (15 كم شمال مدينة درعا)، إثر غارات لطائرات حربية يرجح أنها روسية، ومقتل شخص أحد كوادرها الطبية، وإصابة آخرين، حسب ما أفاد صحفي متعاون مع "سمارت"، اليوم الأحد.

وأوضح الصحفي أن القصف استهدف مشفى "نبض حوران"، ليل السبت – الأحد، بغارة مزدوجة من الصواريخ الفراغية، ما أسفر عن تدمير معدات المشفى وتجهيزاته.

وكان عدد من المدنيين قتلوا وأصيبوا، بينهم أطفال، أمس السبت، بقصف جوي على أحياء درعا البلد وبلدة نصيب، جنوبي سوريا، حسب الدفاع المدني وناشطين.

كما أعلن المجلس المحلي في بلدة الطيبة (17 من شرق مدينة درعا)، أمس ، إيقاف دوام المدارس في البلدة لمدة يومين، تخوفاً من القصف وحفاظاً على سلامة الطلاب.

ويأتي تصعيدقوات النظام من قصفها على أحياء وبلدات درعا الخارجة عن سيطرتها، عقب سيطرةالجيش الحر وكتائب إسلامية على عدد من المواقع العسكرية والأبنية السكنية في حي المنشية، ضمن معركة "الموت ولا المذلة" التي أطلقتهافصائل "البنيان المرصوص" يوم 12 شباط الفائت.

 

الاخبار المتعلقة

اعداد إيمان حسن| تحرير محمد عماد🕔تم النشر بتاريخ : 9 نيسان، 2017 11:18:42 خبرعسكريعدوان روسي
الخبر السابق
الخارجية الأميركية: نتطلع لجمع الأطراف من أجل حل سياسي بعد إزالة "داعش"
الخبر التالي
مصدر محلي: تنظيم "الدولة" يعدم عنصرين لـ"قسد" شرق الرقة