قصف مدفعي وصاروخي "مكثّف" لقوات النظام على أحياء شرقي دمشق

اعداد سعيد غزّول| تحرير سعيد غزّول, محمد علاء🕔تم النشر بتاريخ 12 نيسان، 2017 12:19:51 خبرعسكريجريمة حرب

كثّفت قوات النظام، اليوم الأربعاء، قصفها المدفعي والصاروخي على أحياء القابون وتشرين وبرزة شرقي العاصمة دمشق، تزامناً مع اشتباكات تدور في بساتين برزة، حسب ما أفاد مراسل "سمارت".

وقال المراسل نقلاً عن ناشطين في الأحياء، إن قوات النظام استهدفت، منذ ساعات الصباح الأولى، أحياء بساتين برزة والقابون وتشرين شرقي العاصمة، بأكثر من 40 صاروخ "أرض أرض" ومئة قذيفة "فوزديكا"، إضافةً لقذائف "هاون"، دون ورود أنباء عن إصابات.

وأضاف المراسل، أن القصف الصاروخي والمدفعي "المكثّف"، تزامن مع اشتباكات ما تزال مستمرة عند "شارع الحافظ" في حي بساتين برزة، بين قوات النظام وفصائل من الجيش الحر على رأسها "اللواء الأول، وفيلق الرحمن"، دون معلومات عن خسائر في صفوف الطرفين.

وكان مدنيان قتلا، أمس الثلاثاء، بأربع غارات بالصواريخ شنتها طائرات حربية يرجح أنها تابعة للنظام، استهدفت حي القابون، ترافقت مع استهدافه بصواريخ "أرض أرض"، مصدرها مواقع قوات النظام في ثكنة "الشرطة العسكرية" القريبة من الحي.

وتحاول قوات النظام بشكل متكرر،التقدم في حي  برزة، الذي يشهد حصاراً خانقاً بعد إغلاق النظام للطريقين الرئيسيين إلى الحي، ما أدى إلى نفاذ المواد الغذائية الأساسية، وارتفاع أسعار المواد المتوفرة، وذلك رغم سريان اتفاق "وقف إطلاق النار" الذي دخل حيز التنفيذ، أواخر العام الماضي.

الاخبار المتعلقة

اعداد سعيد غزّول| تحرير سعيد غزّول, محمد علاء🕔تم النشر بتاريخ 12 نيسان، 2017 12:19:51 خبرعسكريجريمة حرب
الخبر السابق
أرودوغان": سنخوض معركة الرقة بشرط استبعاد "الوحدات" الكردية
الخبر التالي
"قسد" يستعيد السيطرة على قرية غرب الرقة