مقتل طفل وإصابة مدني جراء انهيار مبنى سكني في مدينة الباب بحلب

اعداد إيمان حسن| تحرير محمد علاء🕔تم النشر بتاريخ : 17 نيسان، 2017 15:49:56 - آخر تحديث بتاريخ : 17 نيسان، 2017 16:11:30خبرعسكريالأطفال

تحديث بتاريخ 2017/04/17 15:06:56بتوقيت دمشق (+٢ توقيت غرينتش)

قتل طفل وأصيب مدني، اليوم الاثنين، إثر انهيار مبنى سكني في مدينة الباب (35 كم شرق مدينة حلب)، شماليَ البلاد، حسب الدفاع المدني.

وقال مدير الدفاع المدني في المدينة، أبو سليم، في تصريح لمراسل "سمارت"، إن المبنى المؤلف من ثلاثة طوابق بنيته ضعيفة بسبب ما تعرض له من القصف سابقاً، مضيفاً، أن العاملين الأتراك في المنظمات التركية، عملوا أمس على هدم جزء من المبنى وبقي جزء آخر منه.

وأوضح، أنه يوجد في بهو المبنى "ورشة خياطة"، حيث كان أربعة أشخاص، بينهم طفل عمره 15 عاماً، يعملون على إفراغ الورشة من الآلات، لينهار المبنى كله فوق الطفل ويتوفى، فيما نزل الثلاثة الآخرون إلى البهو، وأصيب شخص واحد منهم إصابات بسيطة.

ولفت "أبو سليم" أنه تم تحذير كافة الأهالي لإخلاء الأبنية المهددة بالانهيار، حتى يتم إزالتها بواسطة ورشات مختصة، مشيراً إلى أن نسبة الدمار في المدينة تبلغ نحو 70 في المئة.

وقال المجلس المحلي في مدينة الباب، أمس، إنهم أطلقوا حملات لتنظيف كافة مدينة الباب، بسبب ما تعرضت له من الدمار، جراء المعارك مع تنظيم "الدولة الإسلامية" داعش.

وكانت  فصائل عملية "درع الفرات"، سيطرت في 23 شباط الماضي، على كامل مدينة الباب، بعد معارك طويلة مع تنظيم "الدولة" ، حسب ما أكدت عدة مصادر عسكرية.

وسبق أن انهار بناء من  ثلاثة طوابق في مدينة إعزاز بريف حلب الشمالي، في كانون الأول العام الماضي، إثر بناء طابق رابع مخالف ضمنه، حيث حمل المدنيون والمجلس المحلي فصائل عسكرية مسؤولية ذلك.

 

 

الاخبار المتعلقة

اعداد إيمان حسن| تحرير محمد علاء🕔تم النشر بتاريخ : 17 نيسان، 2017 15:49:56 - آخر تحديث بتاريخ : 17 نيسان، 2017 16:11:30خبرعسكريالأطفال
الخبر السابق
مصادر: "داعش" يعقد اتفاقاً مع النظام يقضي بتزويد الأخير بالنفط
الخبر التالي
ضحايا بقصف جوي للنظام على مزرعة في قرية علية عليان شرق حمص