"جيش التوحيد" يعلن مقتل وجرح عناصر للنظام باشتباكات قرب بلدة شمال شرق القنيطرة

اعداد أمنة رياض| تحرير أمنة رياض🕔تم النشر بتاريخ : 17 نيسان، 2017 20:14:49 خبرعسكريقوات النظام السوري

أعلن "جيش التوحيد"، اليوم الاثنين، مقتل وجرح عناصر من قوات النظام جراء اشتباكات معهم إلى جانب كتائب إسلامية أخرى، في محيط قرية الصمدانية الغربية (5 كم شمال شرق مدينة القنيطرة)، جنوبي سوريا.

وقال "جيش التوحيد"، على صفحته في موقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك"، إن ستة عناصر لقوات النظام قتلوا وجرح آخرون، إثر كمين نصبته الكتائب لهم على الأطراف الشمالية لقرية الصمدانية.

بدوره أوضح المكتب الإعلامي لـ"جيش التوحيد"، في تصريح إلى "سمارت"، أن قوات النظام حاولت التقدم إلى القرية، حيث نصب "جيش التوحيد" و"هيئة تحرير الشام" و"أحرار الشام الإسلامية" كمينا لهم، ودارت اشتباكات أسفرت عن سقوط القتلى والجرحى.

وأضاف المكتب الإعلامي أن قوات النظام تحاول التقدم إلى القرية منذ ثلاثة أيام، حيث تأتي أهميتها لكونها ملاصقة لمدينة البعث الخاضعة لقوات النظام، وأيضا تطل على الطريق الواصل إلى ريف القنيطرة الشمالي.

وكان عنصران لقوات النظام جرحوا، أول أمس السبت، خلال اشتباكات مع كتائب إسلامية قرب قرية الصمدانية الغربية. 

 

الاخبار المتعلقة

اعداد أمنة رياض| تحرير أمنة رياض🕔تم النشر بتاريخ : 17 نيسان، 2017 20:14:49 خبرعسكريقوات النظام السوري
الخبر السابق
وقفة احتجاجية في مدينة سقبا بريف دمشق تنديدا بتفجير حي الراشدين في حلب
الخبر التالي
قتلى وجرحى بقصف مدفعي وجوي على مدينة وبلدتين شرق دمشق