"تحرير الشام": مقتل 15 عنصرا للنظام باشتباكات غرب حلب

اعداد رائد برهان| تحرير محمد عماد🕔تم النشر بتاريخ 18 نيسان، 2017 10:43:31 - آخر تحديث بتاريخ 18 نيسان، 2017 11:21:11خبرعسكريقوات النظام السوري

تحديث بتاريخ 2017/04/18 10:19:30بتوقيت دمشق (+٢ توقيت غرينتش)

قال قيادي عسكري في "هيئة تحرير الشام"، اليوم الثلاثاء، إن عدداً من قوات النظام قتلوا وجرحوا، باشتباكات معها في عدة مناطق غرب مدينة حلب، شمالي سوريا.

وأوضح القيادي، ويدعى "النقيب أمين"، في تصريح إلى مراسل "سمارت"، أن قوات النظام حاولت التسلل، الليلة الماضية، إلى مجمع "الصحفيين" السكني، وأبنية البحوث العلمية، وجبل شويحنة، إلا أن عناصر "الهيئة" تصدوا لهم، وقتلوا منهم 15 عنصراً إضافةً إلى جرح آخرين.

وأشار "أمين"، إلى أن قوات النظام استبقت عملية التسلل، بتمهيد مدفعي وجوي على المناطق سابقة الذكر، وقرية المنصورة ومجمع "الراشدين الثالثة" السكني وجبل معارة الأرتيق، شمال وغرب مدينة حلب.

من جانبها، أكدت "حركة أحرار الشام الإسلامية"، على قناتها في تطبيق "تلغرام"، سقوط 15 قتيلاً لقوات النظام باشتباكات مع الفصائل، بعد عملية تسلل لها في محيط جبل شويحنة، دون التطرق لتفاصيل أخرى.

وتزامنت الاشتباكات مع قصف جوي مكثف لسلاج الجو الروسي على مدن وبلدات وقرى أرياف حلب الشمالي والغربي والجنوبي، ما أدى لمقتل وجرح مدنيين، بحسب الدفاع المدني وناشطين.

وكانت "هيئة تحرير الشام" أعلنت، اول أمس الأحد، عن مقتل 11 عنصراً لقوات النظام وجرح آخرين، إثر استهداف مواقعهم في مزارع الأوبري، غرب مدينة حلب، بقذائف المدفعية الثقيلة، كما قالت، أمس الاثنين، إنها قتلت عميداً لقوات النظام في منطقة "فاميلي هاوس".

وتحاول قوات النظام بمساندة ميليشيات أجنبية، التقدم إلى مواقع سيطرة الفصائل في محيط مدينة حلب، منذ إحكامها السيطرة على أحيائها الشرقية، نهاية العام الماضي.

الاخبار المتعلقة

اعداد رائد برهان| تحرير محمد عماد🕔تم النشر بتاريخ 18 نيسان، 2017 10:43:31 - آخر تحديث بتاريخ 18 نيسان، 2017 11:21:11خبرعسكريقوات النظام السوري
الخبر السابق
حواجز النظام تؤخر خروج مهجري حي الوعر من حمص لأكثر من 19 ساعة
الخبر التالي
كازاخستان تدعو لانضمام دول عربية وأوروبية إلى محادثات "الأستانة"