"جيش النصر": ندعو مختلف الفصائل للتحلي بالمسؤولية في معارك حماة

اعداد عبد الله الدرويش| تحرير حسن برهان🕔تم النشر بتاريخ 24 نيسان، 2017 19:57:03 خبرعسكريالجيش السوري الحر

دعا الناطق العسكري في "جيش النصر" التابع للجيش السوري الحر، اليوم الاثنين،  كتائب إسلامية وفصائل الجيش السوري الحر، أن تكون على قدر المسؤولية في التصدي لقوات النظام التي تحاول التقدم في ريف حماة الشمالي.

وقال الناطق، إياد الحمصي، بتصريح إلى "سمارت"، إن "حركة أحرار الشام" و"هيئة تحرير الشام"، متواجدان في المعارك التي تدور شمال حماة، "لكن نتمنى أن تكون مشاركتهما على مستوى الهجمة الشرسة" التي تشنها قوات النظام.

وتعد "أحرار الشام" و"تحرير الشام" أكبر الفصائل العسكرية في سوريا، ويتركز مركز ثقلهما في محافظة إدلب.

واستطاعت قوات النظام خلال أيام، استعادة المناطق التي سيطرت عليها كتائب إسلامية وفصائل الجيش الحر، قبل أسابيع، وتقدمتلبلدات وقرى جديدة، مقتربةً من الحدود الإدارية لمحافظة إدلب، التي تعد أكبر معقل لتلك الفصائل.

وتابع "الحمصي"، قوات النظام تشن حملة عسكرية مشابهة لما حصل في مدينة حلب "حصار ثم تفريغ" (...) نتمنى من جميع الفصائل تقديم ما بوسعهم لصد هذه الهجمة.

وتمكنت النظام مدعومة بالميليشيات إيرانية والعراقية و"حزب الله" اللبناني، وغطاء جوي روسي، استعادالسيطرة على جميع القرى والبلدات التي تقدمت إليها "الفصائل العسكرية" خلال معركة "وقل اعملوا"التي أعلنوا عنها في الـ21 من آذار الفائت، في حين وتحاولفصائل "الحر" وأخرى إسلامية، وقف تقدم قوات النظام.

الاخبار المتعلقة

اعداد عبد الله الدرويش| تحرير حسن برهان🕔تم النشر بتاريخ 24 نيسان، 2017 19:57:03 خبرعسكريالجيش السوري الحر
الخبر السابق
ضحايا بقصف جوي للنظام على قرية شرق حمص
الخبر التالي
إطلاق حملة إعلامية لتسليط الضوء على معاناة نازحي مدينة تدمر شرق حمص