ارتفاع أسعار الحليب ومشتقاته في الغوطة الشرقية بسبب معارك دمشق

اعداد إيمان حسن| تحرير حسن برهان🕔تم النشر بتاريخ : 25 نيسان، 2017 14:58:51 خبرأعمال واقتصادالحصار

ارتفعت أسعار الحليب ومشتقاته، خلال الأيام الأخيرة في الغوطة الشرقية بريف دمشق، بسبب ارتفاع أسعار علف الحيوانات، والمعارك بين قوات النظام والفصائل العسكرية في أحياء دمشق الشرقية، حسب مراسل "سمارت" وتجار من المنطقة.

وقال المراسل، إن سعر كيلو الحليب ارتفع بمعدل مئة ليرة سورية، عن السابق، حيث سجل اليوم سعر 280 ليرة، فيما ارتفع اللبن مئتي ليرة ليبلغ سعر الكيلو 500 ليرة، حيث كان سابقاً سعر الكيلو 300 ل.س، مضيفاً أن، سعر كيلو اللبنة وصل إلى 1000 ليرة سورية، في حين كانت قبل أيام بـ700 ليرة.

وأوضح المراسل، أن سبب ارتفاع الأسعاريعود لإغلاق قوات النظام لمعبر "مخيم الوافدين" في محيط مدينة دوما، منذ بداية المعارك في أحياء دمشق الشرقية، الذي يربط الغوطة الشرقية بباقي المناطق خارجها.

وقال أحد تجار الأعلاف، ويدعى "أبو سليمان" ، في حديث لمراسل "سمارت"، إن من أهم أسباب ارتفاع أسعار الألبان والأجبان في الغوطة، ارتفاع ثمن علف الأغنام والأبقار.

وأوضح، أنه بلغ سعر كيلو العلف لـ 550 ليرة، فيما كان سعره سابقاً لا يتجاوز الـ 250 ليرة، مشيراً أنه قبل إغلاق الطريق كان العلف يدخل من دمشق بأسعار منخفضة.

كذلك ارتفعت أسعار المحروقات في الغوطة الشرقيةبريف دمشق لذات السبب، بسبب اشتداد وتيرة المعارك بين قوات النظام والفصائل العسكرية في أحياء دمشق الشرقية، حسب ما أفاد مراسل "سمارت".في وقت سابق.

وارتفع سعر ربطة الخبز بمقدار ضعفين تقريباً في الغوطة الشرقيةبريف دمشق، بعد توقف معظم الأفران عن العمل، بسبب المعارك في أحياء دمشق الشرقية، جنوبي البلاد، حسب مراسل "سمارت".

وتتعرض بساتين حي برزة، إضافة لحيي القابون وتشرين المجاورين لتصعيد عسكريمن قبل النظام والمليشيات المساندة له، أسفرت عن سقوط مئاتالضحايا في محاولة لاقتحامهاوإجبارالفصائل العسكرية والمدنيين على الخروج منها، الأمر الذي أدى لانعكاس الوضع على الغوطة الشرقية.

الاخبار المتعلقة

اعداد إيمان حسن| تحرير حسن برهان🕔تم النشر بتاريخ : 25 نيسان، 2017 14:58:51 خبرأعمال واقتصادالحصار
الخبر السابق
قتيل وجرحى بقصف جوي ومدفعي للنظام على مدينتين شرق دمشق
الخبر التالي
مصدر محلي: ضحايا بقصف جوي يرجح أنه روسي على قرية شرق حماة