انفجار قرب مطار دمشق الدولي والنظام يتهم إسرائيل بالقصف

اعداد أحلام سلامات| تحرير محمد علاء🕔تم النشر بتاريخ 27 نيسان، 2017 11:03:30 - آخر تحديث بتاريخ 27 نيسان، 2017 13:06:16خبرعسكريانفجار

تحديث بتاريخ 2017/04/27 12:01:21بتوقيت دمشق (+٢ توقيت غرينتش)

قالت وسائل إعلام، فجر اليوم الخميس، إن انفجاراً "كبيراً" وقع قرب مطار دمشق الدولي (قرابة 25 كم جنوب شرق العاصمة دمشق)، يرجح أنه ناتج عن غارات إسرائيلية، فيما اتهم النظام إسرائيل بتنفيذ قصف صاروخي على مواقع عسكري هناك.

ونقلت وكالة "رويترز" للأنباء عن مصدر بـ"المخابرات في المنطقة"، (لم تحدد لأي جهاز إستخباراتي تابع) قوله إن طائرات حربية إسرائيلية قصفت مستودعاً لتوريد الأسلحة تديره ميليشيا "حزب الله" اللبناني قرب المطار لاستقبال "إمدادات منتظمة" من طهران على طائرات تجارية وطائرات شحن عسكرية.

وقالت وسائل إعلام تابعة للنظام نقلاً عن مصدر عسكري، لم تسمه، إن إسرائيل أطلقت عدة صواريخ "من داخل الأراضي المحتلة"، على أحد المواقع العسكرية جنوب غرب مطار دمشق الدولي، ما أسفر عن خسائر مادية، دون أن يحدد فيما إذا كانت الصواريخ أطلقت من طائرات حربية أو قاعدة عسكرية.

ولم تتبنى إسرائيل الهجوم حتى الأن، في وقت اكتفى تلفزيونها الرسمي بنقل الخبر عن وسائل إعلام عربية وأجنبية.

بينما، قالت وسائل إعلام تابعة لـ "حزب الله" إن الانفجار وقع في خزانات الوقود ومستودع قرب المطار، وخلّف خسائر مادية.

واستهدفت غارات يرجح أنها إسرائيلية موقعاً عسكرياً عند الجسر السابع قرب المطار، دون التأكد فيما إذا كان مستودعاً للأسلحة يتبع لميليشيا "حزب الله" اللبناني أو القوات الإيرانية، حسب موقع "روسيا اليوم".

وجاء في تسجيل مصور نشر على موقع التواصل الاجتماعي "يوتيوب"، سلسلة انفجارات "كبيرة"، قال إنها قرب مطار دمشق الدولي.

وكانت إسرائيل قصفت بعدة صواريخ، منتصف كانون الثاني الفائت، مطار المزة العسكري على أطراف العاصمة دمشق، قالت وسائل إعلام النظام إن مصدرها منطقة قرب بحيرة طبرية غربي الجولان المحتل، سقطت على مجمع المطار.

الاخبار المتعلقة

اعداد أحلام سلامات| تحرير محمد علاء🕔تم النشر بتاريخ 27 نيسان، 2017 11:03:30 - آخر تحديث بتاريخ 27 نيسان، 2017 13:06:16خبرعسكريانفجار
الخبر السابق
ارتفاع حصيلة ضحايا قصف مخيم للنازحين جنوب إدلب إلى 39 قتيلاً وجريحاً
الخبر التالي
روسيا: سحب نصف قواتنا من سوريا "لن يؤدي لزيادة الإرهاب"