قوة مشتركة من النظام وميليشيا تابعة تقتل مدنيا في السويداء بدعوى السرقة

اعداد إيمان حسن| تحرير محمد عماد🕔تم النشر بتاريخ 30 نيسان، 2017 11:38:51 خبرعسكريقوات النظام السوري

أفادت مصادر محلية، ليل  السبت - الأحد، بمقتل مدني في بلدة عرى (10 كم جنوب مدينة السويداء)، إثر مداهمة قوات النظام وميليشيا تابعة لها لمنزله، بحجة الخطف والسرقة.

وأوضحت المصادر، أن دورية مشتركة من "الأمن العسكري" وميليشيا "جمعية البستان" التابعة للنظام، أطلقت الرصاص على الشاب باسم سيف، بحجة أنه مطلوب بجرائم خطف وسلب.

وأوضح مراسل "سمارت" بوجود انقسام بين الأهالي بشأن الاتهامات الموجهة إليه.

وكان  أهالي محافظة السويداء شكلوا،  في أواخر الشهر الأول العام الجاري، "فصائل"، لحفظ الأمن ومنع سرقة السيارات في المنطقة، بعد تزايدها في الفترة الأخيرة، وفق مراسل "سمارت".

وعلى إثر مقتله، هاجم أقارب القتيل حاجزاً لميليشيا "الدفاع الوطني" في البلدة، وأحرقوه بعد فرار عناصره، حسب المصدر ذاته، فما لاتزال البلدة تشهد توترا.

وتُعتبر ميليشيا جمعية "البستان" إحدى الميليشيات التي شكلها النظام في بداية الثورة السورية، بهدف قمع المتظاهرين، إلا أنها تطورت لتضم مسلحين بينهم أصحاب سوابق جنائية ومطلوبين لجرائم، ويديرها العميد زهرة زهر الدين شقيقة العميد عصام زهر الدين المتهم بارتكاب جرائم حرب في مناطق عدة بسوريا.

ويعمل النظام على غرار مختلف المحافظات لاستمالة المدنيين في السويداء للقتال إلى جانبه عبر ضمهم لميليشيات تتبع له، مقابل إغراءات مالية، حيث أشار مراسلنا أن "المخابرات الجوية"، بدأت بتجنيد القاصرين في السويداء، عن طريق عناصر المخابرات المدنيين في المحافظة.

الاخبار المتعلقة

اعداد إيمان حسن| تحرير محمد عماد🕔تم النشر بتاريخ 30 نيسان، 2017 11:38:51 خبرعسكريقوات النظام السوري
الخبر السابق
مقتل أكثر من 15 عنصراً للنظام والتنظيم "الدولة" باشتباكات في مدينة دير الزور
الخبر التالي
مصادر محلية: "داعش" يقتل عناصر للنظام باشتباكات شرق حمص ويأسر مقاتلين لـ"الحر"