ناشطون: إعلان حظر التجول في مدينة زملكا بريف دمشق بسبب اقتتال الفصائل

اعداد أمنة رياض | تحرير أمنة رياض, محمد عماد 🕔 تم النشر بتاريخ : 2 مايو، 2017 11:29:48 م خبر عسكري الجيش السوري الحر

قال ناشطون، اليوم الثلاثاء، إن  المجلس المحلي لمدينة زملكا (6 كم شرق العاصمة دمشق)، جنوبي سوريا، و"فيلق الرحمن"، أعلنا حظر التجول في المدينة "حتى إشعار آخر"، بسبب الاقتتال بين الفصائل العسكرية.

وأضاف الناشطون لمراسل "سمارت"، أن الطرفين أعلنا ذلك في المدينة عبر المآذن في المساجد، مشيرين إلى أن أطرافها شهدت اشتباكات متقطعة، خلال اليوم، بين "جيش الإسلام" و"فيلق الرحمن"، التابع للجيش السوري الحر، دون ورود أنباء عن ضحايا بصفوف المدنيين.

وكان عدد من المدنيين أصيبوا، أمس الاثنين، جراء تجدد الاشتباكات بين "جيش الإسلام" و"فيلق الرحمن"،  في مدينة زملكا، في ظل انخفاض وتيرة الاشتباكات بين الأول و"هيئة تحرير الشام".

وبدأ الاقتتال بين الأطراف، يوم الجمعة الفائت، حيث أسفرت خلال الأيام الماضية، عن مقتل وجرح عدد من المدنيين، وسط خروج مظاهرات عدة للآلاف تطالب الفصائل بإيقاف الاقتتال.

وكانت "حركة أحرار الشام الإسلامية" أمهلت، "جيش الإسلام" 24 ساعة لإيقاف "البغي" والنزول إلى محكمة "شرعية" مع باقي "الفصائل"، فيما طالبت مجالس محلية لعدة مدن وبلدات الأخير بإيقاف ما يحصل.

وسبق أن شهدت الغوطة الشرقية في الفترة نفسها من العام الفائت، اشتباكات بين "جيش الإسلام" و"فيلق الرحمن"، أسفرت عن مقتل وجرح مئات المدنيين ومن مقاتلي الفصيلين، اللذين توصلا لاتفاق على حل الخلافات، بعد تعرض الأول لضغوط من السعودية وقطر، بحسب ما أفادت "سمارت" مصادر مطلعة حينها.

الاخبار المتعلقة

اعداد أمنة رياض | تحرير أمنة رياض, محمد عماد 🕔 تم النشر بتاريخ : 2 مايو، 2017 11:29:48 م خبر عسكري الجيش السوري الحر
الخبر السابق
ناشطون: النظام يفعّل معبر شمال درعا لمناطق الفصائل ويفرض رسوما مالية عليه
الخبر التالي
البيت الأبيض: "بوتين" و"ترامب" يبحثان إقامة مناطق آمنة في سوريا