تحذيرات من "كارثة طبية" في إدلب جراء قلة الدعم (فيديو)

اعداد عبد الله الدرويش| تحرير محمد علاء🕔تم النشر بتاريخ 7 أيار، 2017 00:16:35 خبرعسكرياجتماعيإغاثي وإنسانيصحة

حذر مسؤول المشافي في مديرية صحة إدلب، الدكتور عبد الحميد دباك، اليوم السبت، من أن غياب قلة الدعم ينذر بـ"كارثة طبية"، بالتزامن مع تدهور الواقع الطبي في محافظة إدلب جراء القصف المركز على المشافي.

وأضاف "دباك"، بتصريح إلى "سمارت" أنه من جنوب مدينة إدلب، وحتى شمال مدينة حماة، هناك "كارثة طبية"، لافتاً أنه لا يوجد أي مشفى على استعداد لاستقبال أي حالة طبية، مشيراً أن أي حالة تتواجد في المنطقة تحول إلى المشافي المتواجدة على الحدود السورية التركية.

وأوضح "دباك" أن العمل الجراحي متوقف في المشافي المتبقية في المحافظة بشكل عام، وإغلاق مشفى "عدي" في سراقب زاد من الواقع صعوبة.

وبدوره، أشار مدير مشفى "عدي" الدكتور علي الفرج أن انعدام الدعم الطبي عن المشفى منذ سبعة أشهر ادى لإغلاقها، إضافةً لقصف النظام وروسيا "المتعمد" للمشافي والنقاط الطبية.

وكانت "مديرية الصحة الحرة" في إدلب، شمالي سوريا، أعلنت، يوم 30 نيسان الماضي، أن نسبة العجز بأعداد الأطباء في المناطق الخارجة عن سيطرة النظام وصلت إلى 90 بالمئة.

وتشهد محافظة إدلب وحماة في الفترة الأخيرة حملة جوية مكثفة من قبل روسيا وقوات النظام، تستهدف المشافي والنقاط الطبية، ما أسفر عن تدميرعدد من المشافي وقتل وجرحعشرات المدنيين والكوادر الطبية.

الاخبار المتعلقة

اعداد عبد الله الدرويش| تحرير محمد علاء🕔تم النشر بتاريخ 7 أيار، 2017 00:16:35 خبرعسكرياجتماعيإغاثي وإنسانيصحة
الخبر السابق
تركيا تنفي نية دخول قواتها إلى إدلب وتواصلها مع الفصائل لذلك
الخبر التالي
ناشط: "تحرير الشام" تصدر حكماً بالسجن لمدة 15 يوماً على "أبو التاو" في إدلب