"الحر": افتتحنا معبرا جديدا بين سوريا والعراق في منطقة التنف لحماية التجارة

اعداد محمد حسن الحمصي| تحرير أمنة رياض🕔تم النشر بتاريخ : 7 أيار، 2017 19:37:06 خبرعسكريأعمال واقتصادالجيش السوري الحر

قال"جيش مغاوير الثورة" التابع للجيش السوري الحر، اليوم الأحد، إنه افتتح معبراً برياً جديداً في منطقة التنف جنوب شرق حمص على الحدود السورية العراقية، "بهدف حماية التجارة".

وأضاف مدير المكتب الاعلامي لـ"مغاوير الثورة"، ويدعى "أبو عبد الله"، بتصريح خاص لـ"سمارت"، أن المعبر حمل اسم "الزويرية" وافتتح منذ شهرين، بهدف الرصد والاستطلاع، وحماية التجارة، لتحكم موقع المعبر بالطرق التجارية في المنطقة، وأيضا لمنع اعتماده من قبل تجار السلاح بين العراق وسوريا.

ويشرف "مغاوير الثورة" على معبر "الزويرية" بشكل كامل بهدف الحفاظ على منطقة البادية التي تمتد لأكثر من (150 كم)، وتأمين الطريق التجاري  الذي يعتبر ممر إجباري لتجار الماشية والأغذية والمحروقات، بين سوريا والعراق، بحسب "أبو عبدالله".

وأكد "أبو عبدالله" عدم وجود أي تنسيق يجمع "المغاوير" مع الجهات الرسمية العراقية، كون المعبر ضمن الأراضي السورية، موضحاً أن نشر مقاتليه في المعبر "جعلت مساحة الأمان بمحيط معسكر التنف معقل (جيش المغاوير) تمتد لقطر (50 كم)".

وأضاف مدير المكتب الإعلامي، أن تواجد المقاتلين  في معبر "الزويرية" يحمي النازحين ساكني مخيم "الركبان" من الهجمات التي يتعرض لها من قبل تنظيم "الدولة الإسلامية" من جهة العراق.

وكان جيش "مغاوير الثورة"، أفشل محاولة تقدم لتنظيم "الدولة" (داعش) إلى معبر التنف الحدودي مع العراق، يوم 9 نيسان الفائت، موقعين عشرات القتلى في صفوفه.

في حين قتل عدد من المدنيين والعسكريين، جراء استهداف مفخخةلتنظيم "الدولة" سيارة تتبع  جيش"مغاوير الثورة" يوم 4 أيّار، في سوق الغنم بمخيم الركبان.

وكان "مغاوير الثورة" (جيش سوريا الجديد سابقاً) انتزع معبر التنف من تنظيم "الدولة"، يوم 4 آذار 2016، بعد مواجهات شارك فيها طيران التحالف الدولي بتنفيذ ضربات عسكرية ضد التنظيم.
 

الاخبار المتعلقة

اعداد محمد حسن الحمصي| تحرير أمنة رياض🕔تم النشر بتاريخ : 7 أيار، 2017 19:37:06 خبرعسكريأعمال واقتصادالجيش السوري الحر
الخبر السابق
"الوطني الكردي" ينظم اعتصاما في القامشلي بالحسكة احتجاجا على ممارسات "PYD"
الخبر التالي
عودة أكثر من ثلاثين شخصاً من مهجري حي الوعر إلى حمص