ملتقى لوسائل إعلامية سورية في تركيا "لنبذ خطاب الكراهية" بالإعلام

اعداد أمنة رياض| تحرير أمنة رياض🕔تم النشر بتاريخ 8 أيار، 2017 23:00:52 خبرفن وثقافةإعلام

التقت 14 وسيلة إعلامية سورية منها كردية، اليوم الاثنين، في مدينة اسطنبول التركية، "لنبذ خطاب الكراهية" في الإعلام، وكانت "سمارت" إحدى الوسائل المدعوة للقاء.

وقال مراسل "سمارت" في الملتقى، إن اللقاء كان تحت اسم "ملتقى الصحافة السورية معا لنبذ خطاب الكراهية"، حيث أقيم بدعوة من جريدة "عنب بلدي"، وبدأ بمناقشات بين الأطراف المجتمعة، وتطرقوا للحديث عن أسباب الخطاب وأشكاله، وخرجوا بعدة مخرجات.

واتفق المجتمعون على تشكيل فريق متابعة، وإقامة ورشة مطولة عن خطاب الكراهية تخرج بملحق لقوانين إشراف، وبناء شبكة تبادل معلومات، وتبادل التقارير المرتطبة برصد خطاب الكراهية، والتحضير لورشة مستقبلية.

بدوره قال رئيس تحرير "عنب بلدي"، جواد شربجي، بحديث مع مراسل "سمارت"، إن الإمكانية لتطبيق المخرجات "كبيرة"، لكون "الممثلين لتلك المؤسسات من قيادتها ويشغلون مناصب إدارية، وهم من أصحاب الرأي، (..) والإمكانية موجودة في حال رغب الحاضرون بذلك".

من جانبه اعتبر مسيّر الورشة ومسيّر ميثاق الشرف الإعلامي، زيدون الزعبي، اللقاء بمثابة الخطوة الأولى في هذا المجال، وهناك حاجة للعديد من الورشات، لافتا أن الصعوبات التي تقف أمام تطبيق المخرجات، "هي وجود أفكار مسبقة عند الإعلاميين أنفسهم وبعض المؤسسات".

وتابع "الزعبي" أن الإعلاميين بالدرجة الأولى معنيون بهذا الموضوع، ولا يمنع دخول الفعاليات المحلية ومنظمات المجمع المدني وربما "أطراف في الفصائل"، والمطلوب فتح هذ الحور مع الجميع.

أما مدير إذاعة "آرتا إف إم"، سيروان حج حسين، قال إن اللقاء "جدا مهم" ويجب مواجهة مشكلة الكراهية في الإعلام السوري، كما عبّر عن سعادته لحضوره، داعيا المؤسسات الحاضرة للاستفادة من مخرجات اللقاء ومحاولة تنفيذها ضمن نظامها الداخلي والالتزام بالأمور الأخلاقية المتفق عليها.

ووصفت رئيسة تحرير راديو "روزنة"، لجين حاج يوسف، اللقاء بـ"الجيد والفعال"، مضيفة أنها لا تعتقد أن هناك صعوبة في تطبيق المخرجات، و"التي تحتاج إدارة ومتابعة".

الاخبار المتعلقة

اعداد أمنة رياض| تحرير أمنة رياض🕔تم النشر بتاريخ 8 أيار، 2017 23:00:52 خبرفن وثقافةإعلام
الخبر السابق
"أحرار العشائر": إطلاق مقاتلينا للرصاص بمخيم الركبان على الحدود الأردنية تصرف فردي
الخبر التالي
"الحر" يعلن طريق تسيل – البكار بدرعا عسكريا عقب معارك مع "جيش خالد"