"محلي إعزاز" شمال حلب يغلق مكب نفايات استجابة لطلب أهالي قرى متضررة

اعداد عمر سارة| تحرير أمنة رياض🕔تم النشر بتاريخ 14 أيار، 2017 23:30:31 خبرأعمال واقتصاداجتماعيإدارة محلية

أغلق المجلس المحلي لمدينة إعزاز (40 كم شمال مدينة حلب)، شمالي سوريا، مكب نفايات استحدثه مؤخرا في محيط المدينة، استجابة لطلب أهالي قريتي "جارز" و"يحمول" (7كم شرق إعزاز) القريبتين منه، بحسب مراسل "سمارت".

من جانبه أوضح المسؤول الخدمي في المجلس، محمد عمر، بتصريح للمراسل، اليوم الأحد، أنه بعد سيطرة "قوات سوريا الديمقراطية" على مناطق غربي اعزاز، وبسبب الظروف الجوية ألغي مكب النفايات القديم والمسمى بـ"الجلبي"، وحوّل إلى شرقي اعزاز، بين قريتي جارز ويحمول، بعد طرد تنظيم "الدولة الإسلامية" من المنطقة.

وقال أحد المدنيين من قرية يحمول، ويدعى "أبو أنس"، إن هذه "الأزمة" بدأت منذ ستة أشهر مع أول استخدام للحفرة المجاورة للقرية كمكب للنفايات، والتي تبعد عنهم مسافة 300م.

وتابع أن عدد سكان القريتين يبلغ حوالي ألفي نسمة، وتسبب لهم المكب بأمراض عديدة، لا سيما الأطفال ، مثل التهاب الصدر وحبة اللشمانيا  وحبة حلب والربو وغيرها ، خاصة عند حرق المكب كل فترة. 

بدوره ناشد مدني آخر من قرية جارز،  يدعى أبو أسعد" المسؤولين في بلدية اعزاز ومديرية الصحة لإغلاق المكب بأسرع وقت.

وعزا المسؤول الخدمي بالمجلس المحلي سبب التأخر في الاستجابة إلى ضعف الإمكانيات، لافتاً أنهم وحال توفرها بدأوا بتنظيف المنطقة وردم المكب والرجوع لاستخدام المكب القديم "الجلبي".

وكان المجلس المحلي وهيئات مدنية أخرى علقوا أعمالهم، منتصف كانون الأول الفائت، تنديداًبعرقلة الفصائل العسكرية لأعمالهم، كما دعوا المدنيين للتظاهر والمطالبة بخروج الفصائل، التي أكدت بدورها استعدادها للخروج من المدينة وإخلاء مقراتها العسكرية، بناء على طلب المجلس.

 

الاخبار المتعلقة

اعداد عمر سارة| تحرير أمنة رياض🕔تم النشر بتاريخ 14 أيار، 2017 23:30:31 خبرأعمال واقتصاداجتماعيإدارة محلية
الخبر السابق
قوات أمريكية تشارك "الحر" بعملية عسكرية برية في بادية "الحميمة" شرق حمص (فيديو)
الخبر التالي
"مغاوير الثورة": تقدم النظام اتجاه الحدود العراقية لا يشكل خطر علينا