معمل في قرية شمال حلب يعود للعمل نتيجة "الاستقرار الأمني"

اعداد عمر سارة | تحرير أمنة رياض 🕔 تم النشر بتاريخ : 15 مايو، 2017 9:20:37 م خبر أعمال واقتصاد صناعة

قالت شركة "ريان" للصناعات الغذائية، اليوم الإثنين، إن معمل رقائق البطاطا "الشيبس" التابع لها عاد للعمل في قرية تل حسين 11 كم شرق مدينة اعزاز (40 كم شمال مدينة حلب)، شمالي سوريا، بسبب "الاستقرار الأمني".

وأضاف مدير المعمل، حمود عليطو، في تصريح لـ"سمارت"، أن "الاستقرار الأمني" الذي يشهده الريف الشمالي وبدء عودة المهجرين إليه، شجعهم كمستثمرين على إعادة افتتاح المعمل والإنتاج، أواخر كانون الثاني الفائت، كما دعا إلى إنشاء غرفة صناعة وتجارة بالمنطقة للاهتمام أكثر بأمور التجار والمعامل.

 وعن سير العمل، أوضح "عليطو"، أنهم يستوردون المواد الأولية أحياناً من تركيا "بالعملة الصعبة" وتسوّق وتباع بالعملة السورية، واصفا الأمر بـ"السلبي"، كما أشار لتسوبق البضاعة في جميع المناطق السورية عدا الخاضعة لسيطرة تنظيم "الدولة الإسلامية" (داعش). 

ولفت "عليطو" لعدم وجود أي تراخيص للعمل، أو رقابة على أسعار البضائع والتي تباع بمبدأ المنافسة في الأسواق.

بدوره أوضح أحد العمال، هشام الأحمد، أن المعمل  يضم حوالي 50 عاملاً، يعملون على قسمين، "ما يعني الحد من موضوع البطالة ولاسيما بين شباب المخيمات". 

وكان عدد كبير من معامل محافظة حلب قد خرج عن الخدمة في السنوات الماضية جراء قصف قوات النظام المدعومة بالطائرات الحربية الروسية، كان آخرها معمل "ابن الهيثم" للأدوية في ريف حلب.

الاخبار المتعلقة

اعداد عمر سارة | تحرير أمنة رياض 🕔 تم النشر بتاريخ : 15 مايو، 2017 9:20:37 م خبر أعمال واقتصاد صناعة
الخبر السابق
"سمارت" تلتقي "أبو علي" الذي روّج موالون للنظام أن عائلته ضحية لتجارة أعضاء بشرية
الخبر التالي
انتشار مرض اللشمانيا "حبة حلب" في بلدة جنوب حلب