35حالة إغماء لمضربين عن الطعام في سجن "رومية" اللبناني​

اعداد عمر سارة| تحرير أمنة رياض🕔تم النشر بتاريخ : 16 أيار، 2017 21:23:04 خبرسياسيإغاثي وإنسانيمعتقل

قال أحد المضربين عن الطعام داخل سجن "رومية" شرق العاصمة اللبنانية بيروت لـ"سمارت"، اليوم الثلاثاء، إن 35 سجينا من المضربين أغمى عليهم، وبعضهم حالته خطرة.

وكان معتقلون سوريون ولبنانيون في سجون لبنانية، بدأوا السبت الفائت،إضراباً عن الطعام، مطالبين بعفو عام، وكذلك احتجاجا على الاعتقالات التعسفة بحق اللاجئين السوريين.

ووصف المضرب، ويدعى "الحاج أبو البشر"، في تسجيل صوتي أرسله عبر تطبيق "واتس آب" لـ"سمارت"، الوضع في السجن بـ"السيء"، وخاصة في مبنى الإسلاميين المتعارف عليه بـ"البناء باء"، لافتا إلى تدهور الوضع الصحي لبعض المضربين حيث نقل بعضهم إلى مشفى "خالد الشبل"، وبقي من وضعهم أقل سوءاً في المركز الصحي للسجن نفسه.

ويتجاوز عدد الموقفين في السجن الـ 7000، وفي مبنى الإسلاميين وحده أكثر من 600 موقوف، منهم أوقفوا نتيجة الأحداث السورية.

ونوه إلى تنظيم أهالي بعض المضربين اعتصاما أمام السجن، تنديدا بسوء الأوضاع فيه وعدم استجابة الحكومة اللبنانية، كما دعوا لاعتصام، يوم الجمعة القادم، في ساحة النور بمدينة طرابلس.

وتابع "أبو البشر" أن تصعيد المضربين سيكون مرتبطا باستجابة الحكومة اللبنانية أو عدمها، لمطالب السجناء.

وتعتقل السلطات اللبنانية بشكل متكرر سوريين، بدعوى التواصل مع "جهات إرهابية"أو الإقامة في لبنان دون أوراق رسمية.

ويعتبر "رومية" أكبر السجون اللبنانية، وافتتح عام 1970 بطاقة استيعابية تبلغ نحو 1500 سجين، إلا أن هذا العدد تتضاعف وبلغ أكثر من 5500 سجين عام 2008، وسبق أن شهد عدة إضرابات طالب خلالها السجناء بعفو عام، وإغلاق ملفاتهم.

الاخبار المتعلقة

اعداد عمر سارة| تحرير أمنة رياض🕔تم النشر بتاريخ : 16 أيار، 2017 21:23:04 خبرسياسيإغاثي وإنسانيمعتقل
الخبر السابق
إطلاق مشروع لترميم مرافق عامة رئيسية في مدينة إدلب (فيديو)
الخبر التالي
"دار العدل" تنفي الاعتداء على المدنيين في بلدة المليحة الشرقية بدرعا