مسؤول طبي: عشر إصابات بمرض "الحصبة" في ريف القنيطرة الجنوبي

اعداد عبد الله الدرويش | تحرير محمد عماد 🕔 تم النشر بتاريخ : 16 مايو، 2017 11:29:21 م خبر اجتماعيإغاثي وإنساني صحة

قالت "مشفى القنيطرة" في قرية الرفيد (40 كم جنوب مدينة القنيطرة)، جنوبي البلاد، اليوم الثلاثاء، إنها وثقت إصابة تسعة اطفال وامرأة حامل بمرض "الحصبة" ، خلال الشهور الثلاثة الماضية، في ثلاث قرى بريف القنيطرة الجنوبي.

وأضاف مدير المشفى، الطبيب طارق ذياب، في تصريح إلى "سمارت"، أن تحاليل الإصابات المؤكدة أجريت في مخابر طبية في الأردن، لافتاً أن هناك نحو مئتي حالة أغلبهم أطفال يشتبه بإصابتهم بالمرض، أغلبهم من قرى الرفيد وعين العبد وعين زيوان.

وأوضح الطبيب أن المرض يشكل خطراً كبيراً على الأطفال، في ظل عجز المشافي من تقديم اللقاحات اللازمة، واقتصار إسعافها للمصابين بتقديم أدوية خافضة للحرارة و"فيتامينات".

ولفت "ذياب" أن سبب انتشار المرض عدم توفر اللقاحات الدورية للأطفال، إضافة لتوقف كافة مراكز اللقاح في محافظة القنيطرة، مشيراً أنهم تواصلوا مع جميع المنظمات العاملة بالمنطقة، التي بدورها قدمت لهم الوعود فقط.

وسبق أن، انتشر مرض التهاب الأمعاء بريف القنيطرة، حيث قال الطبيب عبد الله الطحان، يوم 14 أب 2016، إن "لا يقل عن 200 إلى 300 حالة إصابة بالتهاب الأمعاء الحاد، وخاصة من الأطفال، تصل المشفى والعيادات بريف القنيطرة، سببها الأساسي تلوث مياه الشرب والطعام.

ولم تتسلم المنطقة مساعدات طبية مقدمة من منظمة الصحة العالمية، منذ يوم 8 أب 2016، حيث سلمت الأخير "مشفى القنيطرة" في قرية الرفيد ثلاثين شحنة من المستلزمات الطبية.

الاخبار المتعلقة

اعداد عبد الله الدرويش | تحرير محمد عماد 🕔 تم النشر بتاريخ : 16 مايو، 2017 11:29:21 م خبر اجتماعيإغاثي وإنساني صحة
الخبر السابق
ازدياد إنتاج العدس في منطقة جبل الحص جنوب حلب وثبات أسعاره
الخبر التالي
وصول الدفعة العاشرة من مهجري حي الوعر إلى إدلب