خاص: انقلاب لعناصر من أمن "داعش" يتسبب بخسارة موقع في الرقة آذار الماضي

اعداد أمنة رياض | تحرير أمنة رياض 🕔 تم النشر بتاريخ : 17 مايو، 2017 10:50:51 م خبر عسكري تنظيم الدولة الإسلامية

كشفت مصادر خاصة لـ"سمارت"، اليوم الأربعاء، عن حصول انقلاب لعناصر من أمن تنظيم "الدولة الإسلامية" (داعش)، آذار الماضي، تسبب بخسارة التنظيم لبلدة الكرامة ( 20 كم شرق مدينة الرقة)، شمالي شرقي سوريا.

وأوضحت المصادر، التي فضلت عدم كشف هويتها، أن ثماني عناصر من ما يسمى بـ"الشرطة الإسلامية" و"الحسبة" انقلبوا على عناصر التنظيم وقتلوا قائد عسكري وثلاثة آخرين، بالتنسيق مع بعض العناصر "العربية" داخل "قوات سوريا الديمقراطية"، ما أدى لحدوث ارتبكاك في صفوف الأول.

وتابعت المصادر أن ما حصل أسفر عن شكوك في صفوف التنظيم ما دفع "الأمير العسكري" لمنطقة الكرامة بإعطاء أمر بالانسحاب الفوري من البلدة.

وفي وقت سابق اليوم، دارت اشتباكات بين عناصر من "المكتب الأمني" التابع للتنظيم وخمسة آخرين تونسيي الجنسية، في حي البدو بمدينة الرقة، على خلفية محاولة الأول اعتقال "التونسيين" بتهمة "أنهم خوارج"، وانتهت بمقتل العناصر الخمسة ومقتل عنصر من "الشرطة الإسلامية" وجرح اثنين من "المكتب الأمني"، إضافة إلى مقتل امرأة برصاصة طائشة.

وتحاول "قسد"، المدعومة بأسلحة نوعية من قبل قوات التحالف الدولي، التقدم إلى مدينة الرقة، أبرز معاقل التنظيم في سوريا، بعد سيطرتها على مدينة الطبقة ومطارها العسكري، حيث  قالت "قسد" إن عملية اقتحام الرقة، ستبدأ بداية فصل الصيف لهذا العام (حزيران المقبل).

الاخبار المتعلقة

اعداد أمنة رياض | تحرير أمنة رياض 🕔 تم النشر بتاريخ : 17 مايو، 2017 10:50:51 م خبر عسكري تنظيم الدولة الإسلامية
الخبر السابق
قتلى بقصف يرجّح أنه للتحالف على مدينة الرقة
الخبر التالي
المئات يتظاهرون مطالبين النظام الخروج من قراهم جنوب وشرق الباب بحلب