عودة التيار الكهربائي لبلدات وقرى جنوب إدلب بعد إنقطاع أكثر من ثلاث سنوات

اعداد عبد الله الدرويش| تحرير حسن برهان🕔تم النشر بتاريخ 18 أيار، 2017 22:42:02 خبرأعمال واقتصاداجتماعيطاقة

أكد المجلس المحلي الموحد لجبل الزاوية وقرى سهل الروج بريف إدلب الجنوبي، شمالي البلاد، اليوم الخميس، عودة التيار الكهربائي للمنطقة بعد إنقطاع لأكثر من ثلاث سنوات، عقب اتفاق "هيئة تحرير الشام" مع قوات النظام.

وقال رئيس المجلس، حسين عفيصة، في تصريح إلى "سمارت"، إن "تحرير الشام" أجرت مفاوضات مع قوات النظام بهدف تزويد المناطق الخارجة عن سيطرة الأخير بالكهرباء  بـ40 ميغا واط، من خلال تشغيل محطة "الزربة"، التي تغذي أيضاً مناطق سيطرة النظام.

وأوضح "عفصة" أن الكهرباء وزعت على جميع البلدات والقرى بالمنطقة، لافتاً أنها ستعمل مدة 12 ساعة باليوم، وإن كان الخط غير مستقراً من الممكن تخفيضها، وستبلغ كلفتها على المواطن ألفي ليرة سورية للأمبير الواحد.

ولفت "عفصة" أن الكهرباء مقطوعة عن ريف إدلب منذ ثلاث سنوات، وهناك أضراراً بالخطوط والكابلات، وتابع: نسقنا مع مراكز الدفاع المدني لإصلاحها.

وانتهتمديرية كهرباء مدينة إدلب، شمالي سوريا، من صيانة الخط المغذي لمحطة "الزربة " التي تغذي معظم مناطق الشمال، بالتنسيق مع الإدارة العامة للخدمات وإدارة إدلب ومديرية كهرباء حلب الحرة.

وسبق أنقالت"الإدارة العامة للخدمات" في حلب،  يوم 5 أذار الماضي، إن تكلفة صيانة محطة "الزربة" وخط التوتر العالي والمحطات الفرعية وخطوطها، المغذية للشمال السوري، تبلغ  نحو 400 ألف دولار أمريكي.

وتتعطلخطوط التوتر ومحطات الكهرباء في المناطق الخارجة عن سيطرة النظام، بشكل متكرر، نتيجة القصف والمعارك.

الاخبار المتعلقة

اعداد عبد الله الدرويش| تحرير حسن برهان🕔تم النشر بتاريخ 18 أيار، 2017 22:42:02 خبرأعمال واقتصاداجتماعيطاقة
الخبر السابق
الأمم المتحدة: الأطراف السورية وافقت على تشكيل لجان خبراء لمناقشة قضايا دستورية
الخبر التالي
ارتفاع إنتاج الكمون في إدلب نتيجة ارتفاع نسبة الهطولات المطرية