شرطة إدلب الحرة تطلق حملة لمكافحة ظاهرة إطلاق النار العشوائي

اعداد عمر سارة | تحرير محمد علاء 🕔 تم النشر بتاريخ : 20 مايو، 2017 5:52:39 م خبر اجتماعي جهاز أمن

أطلقت شرطة إدلب الحرة، اليوم السبت، حملة توعوية بعنوان "لا تقتلني بفرحتك" لمكافحة ظاهرة إطلاق النار العشوائي في المناطق المأهولة في محافظة إدلب، شمالي سوريا.

وقال معاون رئيس الفرع الإعلامي لشرطة إدلب الحرة النقيب "عبد الرحمن بيوش" بتصريح خاص لمراسل سمارت، أن الحملة تشمل كافة المناطق التي تتواجد فيها مراكز شرطة إدلب الحرة وعددها 34، إضافة لأربعة مراكز مرورية.

وكان رئيس مخفر "الشرطة الحرة" في تجمع مخيمات الكرامة في قرية أطمة (50 كم شمال مدينة إدلب)، أمس الجمعة، أكد مقتل طفلة برصاص طائش في مخيم "تبارك الرحمن" التابع لمخيم الكرامة.

وتتوجه الحملة لعناصر الفصائل على الحواجز، ونقاط تفتيش الجيش الحر والأهالي، بتوزيع منشورات تحذر من إطلاق النار في الأفراح والتشييع لقتلى الاشتباكات والقصف.

وأوضح "بيوش" أن البحث عن قاتل الطفلة لا يزال جارياً من أجل القبض عليه وإرساله للقضاء، وأن الشرطة الحرة غير مقصرة بذلك، وقد عممت أمر البحث عنه على كافة مراكزها في المحافظة . 

وأشار "بيوش"، لكثرة حاملي السلاح ومحلات مبيعه وعدم الالتزام بقواعد الحد من انتشاره بالرغم من قرارات منع حمله بالمناطق المحدودة.

ونتيجة لما تشهده المدن السورية من انتشار ظاهرة حمل السلاح، فقد أصدرت المحاكم الشرعية التابعة للفصائل العسكرية عدة قرارات بمنع إطلاق النار تحت طائلة الغرامة والسجن، وكذلك أطلق ناشطون حملات توعية لدعوة المقاتلين لعدم حمل السلاح في المدن.

الاخبار المتعلقة

اعداد عمر سارة | تحرير محمد علاء 🕔 تم النشر بتاريخ : 20 مايو، 2017 5:52:39 م خبر اجتماعي جهاز أمن
الخبر السابق
قتلى وجرحى مدنيون بانفجار ألغام أرضية في قريتين شمال الرقة
الخبر التالي
انطلاق الدفعة الثالثة من مهجري حي برزة في دمشق باتجاه إدلب