عشرات القتلى والجرحى لـ"أحرار الشام" بتفجيرين "انتحاريين" في مقر لهم شرق إدلب

اعداد رائد برهان| تحرير أمنة رياض🕔تم النشر بتاريخ 21 أيار، 2017 13:02:45 - آخر تحديث بتاريخ 21 أيار، 2017 15:00:00خبرعسكريحركة أحرار الشام

تحديث بتاريخ 2017/05/21 13:55:43بتوقيت دمشق (+٢ توقيت غرينتش)

قتل وجرح عشرات العناصر من "حركة أحرار الشام الإسلامية"، اليوم الأحد، إثر تفجيرين "انتحاريين" استهدفا مقراً لها في قرية تل طوقان التابعة لبلدة أبو الظهور (40 كم شرق مدينة إدلب)، شمالي سوريا، بحسب صحفي متعاون مع "سمارت".

وقال الصحفي، المتواجد في المكان، إن "انتحاريين" فجرا نفسيهما، أحدهما راجلاً والآخر على دراجة نارية، في مقر تابع لـ"أحرار الشام" في القرية، ما أدى لمقتل عشرين عنصرا كحصيلة أولية، وجرح العشرات، نقلوا إلى مشاف في مدينة سراقب، إضافة لأضرار مادية كبيرة في المكان المستهدف.

وأوضح الصحفي، أن التفجيرين استهدفا اجتماعاً لعناصر "لواء الإسلام" التابع لـ"أحرار الشام"، داخل المقر، كان يضم أكثر من 400 عنصر، مرجحين ارتفاع حصيلة القتلى، بسبب سوء الإصابات وضخامة التفجيرين، فيما لم تتبنَ أية جهة هذه العملية حتى الآن.

وتقع قرية تل طوقان على الطريق الواصل بين بلدة أبو الظهور ومدينة سراقب شرقي محافظة إدلب.

وقتل عنصر من "حركة أحرار الشام" وجرح ثلاثة مدنيين،  30 نيسان الفائت، بانفجار عبوة ناسفة في بلدة أفس (15 كم شرق إدلب).

وشهدت محافظة إدلب مؤخراً تفجيرات بعبوات ناسفةوعربات مفخخة استهدفت بمعظمها قياديين عسكريين ومقاتلين من الجيش السوري الحر والكتائب الإسلامية، أدت لمقتل وجرح العشرات منهم، وسجلت غالباً ضد مجهولين.

الاخبار المتعلقة

اعداد رائد برهان| تحرير أمنة رياض🕔تم النشر بتاريخ 21 أيار، 2017 13:02:45 - آخر تحديث بتاريخ 21 أيار، 2017 15:00:00خبرعسكريحركة أحرار الشام
الخبر السابق
عناصر يتبعون "داعش" يبيعون ممتلكاتهم بجنوبي دمشق استعدادا للخروج إلى شرقي سوريا
الخبر التالي
"جيش الإسلام" يتهم "فيلق الرحمن" و"تحرير الشام" بتهجير مناصريه لمعقله بمدينة دوما