"مكتب الشهداء" يوثق أكثر من 450 عملية اغتيال بأربع سنوات في درعا

اعداد عبد الله الدرويش| تحرير محمد علاء🕔تم النشر بتاريخ 21 أيار، 2017 23:29:11 خبرعسكريانفجار

وثق قسم الجنايات والجرائم في "مكتب توثيق الشهداء" في محافظة درعا، جنوبي سوريا، أكثر من 450 عملية اغتيال منذ نيسان 2013، حتى أيار 2017.

وأوضح "مكتب التوثيق" في تصريح لمراسل "سمارت"، أن قسم الجنايات والجرائم وثق 458 عملية اغتيال، منها 261 بحق مقاتلين من الفصائل العسكرية العاملة في المناطق الخارجة عن سيطرة قوات النظام، بينما سجل 197 حالة اغتيال بحق مدنيين.

وأضاف المكتب أن أكثر المناطق التي شهدت عمليات اغتيال كانت مدينتي انخل وطفس، إضافة لمدينة درعا، ومن ضمنها الطريق الحربي الواصل بين ريفيها الشرقي والغربي.

ولفت المكتب أن الإحصائية تتضمن عمليات الاغتيال بإطلاق النار المباشر والعبوات الناسفة (المزروعة واللاصقة)، والعمليات الانتحارية، التي تبناها تنظيم "الدولة الإسلامية"، أو المتهم بمبايعة الأخير "جيش خالد بن الوليد"، إضافة للفصائل العسكرية الأخرى العاملة بالمنطقة.

وتابع المكتب أن الإحصائية لاتتضمن عمليات الإعدام الميداني التي يتعرض لها المخطوفين، أو الضحايا تحت التعذيب في سجون الفصائل المختلفة، كما لا تتضمن عمليات الاستهداف بالعبوات الناسفة التي أعلن النظام مسؤوليته عنها.

وتشهد المناطق الخارجة عن سيطرة النظام في درعا تكرار عمليات الاغتيالوانفجار عبواتمجهولة المصدر، تستهدفعسكريين، وإعلاميين، أضافةً لمدنيين، ما أسفر عن مقتل وجرحعديد منهم.

الاخبار المتعلقة

اعداد عبد الله الدرويش| تحرير محمد علاء🕔تم النشر بتاريخ 21 أيار، 2017 23:29:11 خبرعسكريانفجار
الخبر السابق
"فيلق الرحمن" ينفي اتهامات "جيش الإسلام" بتهجير مناصريه لمعقله بمدينة دوما
الخبر التالي
عودة مشروع لإنتاج البطاطا في مدينة مارع شمال حلب (فيديو)