ناشطون: 45 قتيلا وجريحا بقصف جوي ومدفعي على مدينتين في دير الزور

اعداد بدر محمد| تحرير محمد علاء, هبة دباس🕔تم النشر بتاريخ 22 أيار، 2017 15:27:18 - آخر تحديث بتاريخ 22 أيار، 2017 19:42:58خبرعسكريجريمة حرب

تحديث بتاريخ 2017/05/22 18:39:50بتوقيت دمشق (+٢ توقيت غرينتش)

قال ناشطون لـ"سمارت"، اليوم الاثنين، إن 45 مدنيا قتلوا وجرحوا بقصف جوي وآخر مدفعي على مدينتي دير الزور والميادين، شرقي سوريا.

وأوضح الناشط ومدير شبكة "دير الزور 24" الإخبارية، عمر أبو ليلى، في تصريح إلى "سمارت"، أن طائرات حربية يرجح أنها لقوات النظام استهدفت حي العرضي الخاضع لسيطرة تنظيم "الدولة الإسلامية"، ما أسفر عن مقتل ثلاث نساء وأربعة رجال، وجرح نحو ثلاثين مدنيا، مرجحا ارتفاع حصيلة القتلى نتيجة خطورة إصابات بعض الجرحى.

وطالت الغارات معظم الأحياء الجنوبية للمدينة ومحيط المطار العسكري، بحسب "أبو ليلى"، دون تسجيل إصابات، فيما قال ناشطون أن تنظيم "الدولة" قصف بقذائف هاون، شارع الوادي في حي الجورة الخاضع لسيطرة قوات النظام، ما أسفر عن مقتل مدني وجرح آخرين.

وتعتمد "شبكة دير الزور 24" في نقل الأخبار على مراسلين وناشطين من داخل المحافظة، وسط التشديد الأمني الذي يفرضه تنظيم "الدولة"، حسب مديرها.

وسبق أن جرح عدد من المدنيين، أمس الأحد، جراء قصف التنظيم بقذائف الهاون للأحياء المحاصرة بمدينة دير الزور، حسب ما أفاد ناشطون لـ "سمارت".

وتدور اشتباكات بين قوات النظام والتنظيم في  محيط البانوراما و منطقة المقابر و محيط اللواء 137 جنوبي المدينة و حي الرشدية وسطها، ترافقت مع غارات جوية على نقاط الاشتباك، دون ورود تفاصيل عن ضحايا من الطرفين أو تقدم لأي طرف

بدوره، قال مدير شبكة "صوت وصورة"، محمد الخضر، في تصريح إلى "سمارت"، إن غارات من طائرات حربية يرجح أنها للتحالف الدولي استهدفت مدينة الميادين (45 كم شرق مدينة دير الزور) بغارتين طالت إحداها بناء عامر الساير وسط المدينة، ما أسفر عن مقتل طفلين وجرح خمسة مدنيين.

وأضاف "الخضر" أن الأهالي أسعفوا الجرحى إلى عيادات خاصة في المدينة، إذ أن المشافي فيها خارج الخدمة منذ ثمانية أشهر، بعد أن طالها قصف جوي رجح أنه روسي.

وتعتمد شبكة "صوت وصورة" على مراسلين لها داخل المحافظة، كما تتواصل مع أطباء في مناطق عدة حسب مديرها "الخضر".

وكانعشرات المدنيين قتلوا وجرحوا، يوم 15 أيار الجاري، إثر قصف جوي يرجح أنه للتحالف الدولي على مدينة البوكمال الخاضعة لتنظيم "الدولة" (125 كم شرق مدينة دير الزور).

وتتقاسم قوات النظام وتنظيم "الدولة" السيطرة على أحياء مدينة دير الزور والمواقع المحيطة بها، إذ يحاصر الأخير الأحياء التي يسيطر عليها النظاممنذ عدة سنوات، وسط قصف متبادل من الطرفين، يسفر عن مقتل وجرح مئات المدنيين، كما تجري اشتباكات بينهما بين الحين والآخر.

الاخبار المتعلقة

اعداد بدر محمد| تحرير محمد علاء, هبة دباس🕔تم النشر بتاريخ 22 أيار، 2017 15:27:18 - آخر تحديث بتاريخ 22 أيار، 2017 19:42:58خبرعسكريجريمة حرب
الخبر السابق
فصائل من "الحر" تطلق معركة ضد قوات النظام في البادية السورية
الخبر التالي
"وزارة التربية": 36 ألف طالب سيتقدمون لامتحانات الشهادتين في سوريا ودول الجوار