قرية جنوب إدلب تناشد المنظمات مساعدتها بعد انعدام كافة الخدمات الأساسية

اعداد بدر محمد| تحرير محمد عماد🕔تم النشر بتاريخ : 28 أيار، 2017 11:01:22 خبرأعمال واقتصادإغاثي وإنسانيإدارة محلية

ناشد مجلس محلي قرية الصحن (31 كم جنوب غرب مدينة إدلب)، شمالي سوريا، اليوم الأحد، المنظمات والجمعيات، توفير الخدمات الأساسية للقرية من مياه وكهرباء وصحة وتعليم.

وأوضح مدير المكتب الإعلامي للمجلس، سامر الحسين، في تصريح لمراسل "سمارت"، إن القصف دمر البنية التحتية للقرية، حيث دمرت شبكة الكهرباء بشكل كامل، و عشرة بالمئة من الأهالي فقط تصلهم الكهرباء على نفقتهم الخاصة، جراء ارتفاع أسعار المحروقات وألواح الطاقة الشمسية.

وأضاف أن القرية تفتقد المدارس والنقاط الطبية جراء تدميرها من قبل قوات النظام، وتم التواصل مع عدة جهات ومنظمات التي لم ترد حتى الآن.

ولفت "الحسين" أن قرابة 463 عائلة بينهم 13 عائلة نازحة، يشترون المياه من القرى القريبة حيث يبلغ سعر الصهريج الواحد (22 برميل) أربعة ألاف ليرة سورية ( 9 دولار أمريكي).

وتعانيمعظم بلدات وقرى محافظة إدلب من صعوبة ضخ المياه إلى المنازل، نتيجة تخريب شبكات المياه والمحطات بفعل القصف الذي تتعرض له المحافظة من قبل قوات النظام وروسيا.

وشهدت محافظة إدلب مؤخرا، التي يسيطر عليها الجيش السوري الحر وكتائب إسلامية، قصفا مكثفا من طائرات النظام وروسيا استهدفت المدن والبلدات، بالإضافة لتدمير أغلب المشافي والنقاط الطبية، ومقتل وجرح المئات من المدنيين بينهم نساء وأطفال.

الاخبار المتعلقة

اعداد بدر محمد| تحرير محمد عماد🕔تم النشر بتاريخ : 28 أيار، 2017 11:01:22 خبرأعمال واقتصادإغاثي وإنسانيإدارة محلية
الخبر السابق
ناشطون: مقتل شاب برصاص "الجندرمة" التركية قرب مخيم شمال إدلب
الخبر التالي
قتيل وجريح مدنيان بانفجار عبوة ناسفة على طريق شمال شرق درعا