مصادر: قتلى لـ"قسد" بينهم أجانب بمواجهات مع "داعش" شرق الرقة

اعداد أحلام سلامات| تحرير حسن برهان🕔تم النشر بتاريخ 1 حزيران، 2017 18:04:08 خبرعسكريوحدات حماية الشعب الكردية

أفادت مصادر محلية عدة لـ "سمارت"، اليوم الخميس، بمقتل عناصر لـ"قوات سوريا الديمقراطية" (قسد) بينهم أجانب، خلال مواجهات مع تنظيم "الدولة الإسلامية" (داعش) في قرية شرق الرقة، شمالي شرقي سوريا، فيما قتل مدنيون بقصف جوي على أحياء في المدينة، وقرية غربها.

وقال أحد المصادر، إن عناصر التنظيم شنوا هجوماً "انغماسيا" على مواقع "قسد" في قرية "الرقة السمرة" (8 كم شرق الرقة)، حيث فجر عنصران نفسيهما، ما أسفر عن مقتل 15 عنصراً للأخيرة، بينهم ألماني وعراقي، فيما قتل اثنين من عناصر التنظيم خلال المواجهات.

إلى ذلك، أفاد مصدر طبي، أن مسؤولا طبيا في "ديوان الصحة" التابع للتنظيم، ويدعى "أبو قدامة الألماني"، (طبيب جراح معروف بتدريبه لأكثر أطباء التنظيم)، قتل بغارة لطائرات التحالف الدولي استهدفت سيارته على طريق "زور شمر–العكيرشي".

في الغضون، دمر تنظيم "الدولة" ثلاث عربات مدرعة لـ "قسد" في مزرعة "الأسدية" (27 كم غرب الرقة)، وزورق قرب مزرعة اليمامة"، في ريف مدينة الطبقة (55 كم غرب الرقة)، جراء استهدافها بطائرات مسيرة عن بعد، فيما تستمر الاشتباكات بين الجانبين في قرية الحمام، غرب الرقة، والمدخل الشمالي لسد "البعث" (الرشيد)، حسب مصدر محلي.

وقال مصدر آخر، إن سبعة مدنيين قتلوا وجرح أربعة آخرون، بغارات لطائرات حربية يرجح أنها للتحالف على قرية الربيعة، غرب الرقة، تزامنا مع قصف مماثل طال قرية الخاتونية ومزرعتي العدنانية وحطين، فيما استهدفت "قسد" الخاتونية بأكثر من 11 قذيفة مدفعية، و"المشفى الوطني" في الرقة بثلاث قذائف.

وشنّت طائرات حربية يرجح أنها للتحالف ثلاث غارات على أحياء الثكنة والجميلي والأكراد، ما أسفر عن مقتل ثلاثة مدنيين وجرح آخرين في الجميلي، ومقتل عنصرين وجرح اثنين آخرين لتنظيم "الدولة" بالثكنة، حسب مصدر محلي.

وكانت "قسد" قصفت بالمدفعية، نهاية أيار الفائت، أحياء الرميلة والإدخار والمشلب ومنطقة الفروسية وشارع 23 شباط، وتركز القصف قرب مستوصف التوليد القديم ودوار البرازي وكلية الآدب، ما أسفر عن مقتل ثلاثة مدنيين قرب مشفى "دار السلام" في حي الإدخار وجرح 15 آخرين.

ويأتي ذلك، بالتزامن معتقدم "قسد" وسيطرتها بشكل كامل على سد "البعث" بعد أن تقدمت إلى مدخله الشمالي قبل عدة أيام،لتقطع بذلك طرق إمداد تنظيم "الدولة الإسلامية" عن مدينة الرقة وتطبق حصاره فيها من جميع الجهات عدا الجنوبية.

الاخبار المتعلقة

اعداد أحلام سلامات| تحرير حسن برهان🕔تم النشر بتاريخ 1 حزيران، 2017 18:04:08 خبرعسكريوحدات حماية الشعب الكردية
الخبر السابق
معبر "باب الهوى" يحدد موعد الزيارات إلى سوريا في عيد الفطر
الخبر التالي
قتيل وجرحى من الجيش الحر أثناء محاولة تفكيك عبوة ناسفة بدرعا