"لواء" ينشق عن "فيلق الشام" وينضم لـ"تحرير الشام" وكتائب ضمنه ترفض

اعداد رائد برهان| تحرير حسن برهان🕔تم النشر بتاريخ 2 حزيران، 2017 18:20:02 خبرعسكريالجيش السوري الحر

رفضت، اليوم الجمعة، كتائب عاملة ضمن "لواء مغاوير الإسلام"، قرار انشقاقه عن "فيلق الشام"، التابع للجيش السوري الحر، وانضمامه إلى "هيئة تحرير الشام".

وقال كل من قائدي "كتيبة تقاد" و"كتائب الإسلام"،  في بيانين منفصلين، اطلعت عليهما "سمارت"، إنهما ينفيان علمهما وتوقيعهما على بيان الانشقاق عن "فيلق الشام" والانضمام إلى "تحرير الشام"، الذي وقعه قائد "مغاوير الإسلام"، رامي قوجا.

وأضاف القائدين، أن فصيليهما ما يزالان يعملان ضمن صفوف "فيلق الشام" ويأتمران بأوامر قياداته، رغم إعلان قيادة "مغاوير الإسلام" انشقاقه عنه، في بيان، أمس الخميس.

وتحاول "سمارت" التواصل مع قيادة "مغاوير الإسلام" وقادة الكتائب للوقوف على سبب الخلاف.

وتشكلت "هيئة تحرير الشام"، في شباط الماضي، من اندماج عدة فصائل، أبرزها "جبهة فتح الشام" (النصرة سابقا) و"حركة نور الدين الزنكي"، التابعة للجيش الحر، فيما اعتبرتها الخارجية الأمريكية امتدادا لتنظيم "القاعدة" المصنف على قائمة الإرهاب.

وتتواجد الفصائل التابعة لـ"فيلق الشام" في إدلب، وفي أرياف حلب واللاذقية وحماة وحمص، بينما ينشط "لواء مغاوير الإسلام"، أحد أكبرها، في ريف حلب الغربي بشكل رئيسي.

الاخبار المتعلقة

اعداد رائد برهان| تحرير حسن برهان🕔تم النشر بتاريخ 2 حزيران، 2017 18:20:02 خبرعسكريالجيش السوري الحر
الخبر السابق
"الشرطة الحرة": نسعى لنكون الجهة الوحيدة الضابطة للأمن بريف حلب الشمالي
الخبر التالي
"سيف" يدعو الاتحاد الأوروبي للعب دور أكبر في سوريا والأخير يحذر من التقسيم