قرية جنوب غرب إدلب تنتج سبعين طنا من "الخيار" يوميا

اعداد عبد الله الدرويش| تحرير حسن برهان🕔تم النشر بتاريخ 3 حزيران، 2017 22:43:50 خبرأعمال واقتصاداجتماعيزراعة

قال المجلس المحلي في بلدة الصحن (30 كم جنوب غرب مدينة إدلب)، شمالي البلاد، اليوم السبت، إن إنتاج البلدة من محصول الخيار، يبلغ نحو سبعين طنا في اليوم الواحد.

وأوضح رئيس المجلس، عمر الأحمد، في تصريح إلى "سمارت"، أن 400 دونم مزروعة بمحصول "الخيار" تنتج يوميا نحو سبعين طن، مشيرا أن سعر الكيلو الواحد سجل 40 ليرة سوريا،(...) والإنتاج يصرف محليا.

وأضاف "الأحمد" أن إنتاج هذا العام أفضل من الأعوام السابقة، مرجعا الأمر للعوامل الجوية التي ساعدت المزارعين، لافتا أن المزارعين يعانون من عدة صعوبات في الزراعة، أهمها غلاء الأسمدة والمبيدات الحشرية، إضافة لارتفاع اسعار المحروقات وقلتها.

وذكر "الأحمد" أن المورد الوحيد للمياه في المنطقة هو سد "قسطون" الذي يزيد صعوبات المزارعين في استجرار المياه، مضيفا أن الجمعيات والمنظمات لاتدعم الزراعة في محافظة إدلب، الأمر الذي يزيد احتكار التجار الذين يستوردون المواد والخضروات من مناطق سيطرة النظام.

وبيّن أنهم لو حصلوا على دعم من المنظمات لزيادة الإنتاج الزراعي (...) لما احتاجت إدلب لاستيراد الخضار من مناطق سيطرة النظام.

وكانت أسعار الخضروات ارتفعت في إدلب، في شهر نيسان الفائت، جراء إصدار "الهيئة الإسلامية للقضاء" قرار بإغلاق المعابر بين مناطق سيطرة النظام والخارجة عن سيطرته، تزامنا مع المعارك التي كان يشهدها ريف حماة الشمالي.

وتعاني محافظة إدلب وريفها من انعدامزراعة المحاصيل الاستراتيجية مثل القطن والسمسم والشوندر السكري، نظرا لارتفاع تكاليف زراعتها وانخفاض ثمنها.

وشهد الموسم الفائت تراجعافي إنتاج مادتي القمح والشعير بسبب الجفاف، حيث تعتبر مناطق سراقب وخان شيخون وسهل الروج خزان محافظة إدلب من القمح.

الاخبار المتعلقة

اعداد عبد الله الدرويش| تحرير حسن برهان🕔تم النشر بتاريخ 3 حزيران، 2017 22:43:50 خبرأعمال واقتصاداجتماعيزراعة
الخبر السابق
قتلى للنظام و"الحر" باشتباكات قرب مدينة اللطامنة شمال حماة
الخبر التالي
"أبو حطب": نسعى لإصدار جوازات سفر تحمل شعار حكومتنا