التحالف يؤكد قصف رتل لمليشيا مساندة للنظام في منطقة التنف الحدودية

اعداد جلال سيريس| تحرير محمد عماد🕔تم النشر بتاريخ 7 حزيران، 2017 00:08:00 خبرعسكريتحالف الدولي في سوريا والعراق

أعلن التحالف الدولي، اليوم الثلاثاء، استهداف مقاتلاته، رتلا لميليشيا مساندة لقوات النظام قرب معبر التنف القريب من المثلث الحدودي مع العراق والأردن (260 كم شرق مدينة حمص)، بعد رفضها "الانصياع" للتحذيرات، مؤكدا أنه لا يسعى لمحاربة النظام أو الميليشيات الموالية له.

وقال التحالف الدولي في بيان، نشر على موقعه الرسمي، إن الغارات قتلت أكثر من ستين عنصرا من الميليشيا الموالية للنظام ودمرت مدفعين، وسلاح مضاد للطائرات، وإلحاق أضرار بدبابة.

ونوه التحالف أن قواته تعمل منذ عدة أشهر في منطقة التنف بسوريا، على تقديم التدريب والمشورة لما سمتها "القوات الشريكة" والمشاركة في المعركة ضد تنظيم "الدولة"، في إشارة للجيش الحر المنتشر في المنطقة.

وأشار البيان أنَّ التحالف لا يسعى لمحاربة قوات النظام أو القوات الموالية له، إلا أنه سيبقى مستعدا للدفاع عن نفسه إذا رفضت هذه القوات إخلاء منطقة عدم الاشتباك.

ودعا التحالف جميع الأطراف المتواجدة جنوب سوريا إلى تركيز جهودها على هزيمة ما أسماه "العدو المشترك" تنظيم "الدولة"، وواصفاً الأخير بأكبر تهديد للسلام والأمن الإقليمي والعالمي.

وكانت "قوات مغاوير الثورة" التابعة للجيش السوري الحر، قالت، يوم 18 أيار 2017، إن طائرات حربية تابعة للتحالف الدولي استهدفت رتلاً عسكرياً لقوات النظام، على طريق دمشق بغداد في منطقة التنف، ما أدى لتدميره بالكامل.

الاخبار المتعلقة

اعداد جلال سيريس| تحرير محمد عماد🕔تم النشر بتاريخ 7 حزيران، 2017 00:08:00 خبرعسكريتحالف الدولي في سوريا والعراق
الخبر السابق
"المجلس العسكري في نوى" بدرعا: غارات للتحالف على مواقع "جيش خالد"
الخبر التالي
ضحايا بقصف لقوات النظام وانفجار لغم في درعا