"المجلس الإسلامي السوري": "تحرير الشام" جهة "باغية" ونناشد عناصرها بتركها

اعداد هبة دباس, عبد الله الدرويش| تحرير هبة دباس🕔تم النشر بتاريخ 10 حزيران، 2017 13:22:04 - آخر تحديث بتاريخ 10 حزيران، 2017 22:12:26خبرعسكريهيئة تحرير الشام

تحديث بتاريخ 2017/06/10 21:08:55بتوقيت دمشق (+٢ توقيت غرينتش)

اعتبر "المجلس الإسلامي السوري"، اليوم السبت، "هيئة تحرير الشام" جهة "باغية" على فصائل الجيش السوري الحر والأهالي في مدينة معرة النعمان بإدلب، شمالي سوريا، بينما طالبها علماء وطلاب علم المدينة بسحب عناصرها وإزالة حواجزها.

يأتي بيان "المجلس الإسلامي السوري" الذي نشره على موقعه الرسمي،على خلفية الاقتتال الدائر في مدينة معرة النعمان (32 كم جنوب مدينة إدلب)، بين "تحرير الشام" و"الفرقة 13" أحد مكونات "جيش إدلب الحر"، والذي انتهى بتوصل "تحرير الشام" والأخير لاتفاق وتفاهم رفضته "الفرقة".

وطالب البيان قادة فصائل الجيش الحر بالتوحد والاندماج لـ"وقف البغي"، لاسيما أن "تحرير الشام" لم تلتزم بقرارات لجان القضاء والتحكيم في خلافاتها السابقة.

وناشد "المجلس الإسلامي السوري" عناصر "تحرير الشام" بتركها وعدم طاعة أوامر القادة "اللذين يأمرون بالقتل"، معتبرة وجودهم ضمن صفوفها "إعانة على الظلم".

بدورها طالبت مجموعة من علماء وطلبة العلم في مدينة معرة النعمان، خلال تسجيل مصور، "هيئة تحرير الشام" سحب جميع عناصرها المتواجدين في المدينة، وإزالة الحواجز الأمنية، تشكيل لجنة قضائية مستقلة لحل الخلاف، إضافةً لإعادة الحقوق إلى أصحابها، ومحاسبة المعتدين.

وسبق أن صرح "جيش إدلب الحر" لـ"سمارت"، أن الاقتتال لم ينته، لتتجدد الاشتباكات بين الطرفين، وذلك عقب إطلاق "تحرير الشام" النار على مظاهرة مناهضة لها، جرح إثره مدنيان واعتقل أربعة آخرون.

وكانت مجالس وهيئات مدنية وإسلامية دانت، في وقت سابق، ممارسات "تحرير الشام" في قتالها فصائل الجيش الحر و"حركة أحرار الشام الإسلامية"، إذ سبق أن اندلعت اشتباكات بينها وبين عدة فصائل سقط إثرها قتلى وجرحى مدنيون، وانتهت بإندماجمعظم القوى العسكرية  في محافظة إدلب في كيانين منفصلين.

الاخبار المتعلقة

اعداد هبة دباس, عبد الله الدرويش| تحرير هبة دباس🕔تم النشر بتاريخ 10 حزيران، 2017 13:22:04 - آخر تحديث بتاريخ 10 حزيران، 2017 22:12:26خبرعسكريهيئة تحرير الشام
الخبر السابق
"الحر" يؤكد عودة عشرات العائلات من مخيمات عرسال اللبنانية إلى منطقة القلمون
الخبر التالي
إدارة معبر "باب السلامة" تجهز لاستقبال اللاجئين السوريين في إجازة العيد (فيديو)