"جيش الإسلام": حاولنا تسليم طفلة محتجزة لدينا لذويها ولكن النظام رفض

اعداد بدر محمد| تحرير محمد علاء🕔تم النشر بتاريخ 11 حزيران، 2017 13:21:36 خبرعسكريجيش الإسلام

قال "جيش الإسلام"، اليوم الأحد، إنه سعى لتسليم الطفلة المحتجزة لديه إلى ذويها دون أي مقابل، قبل إخراجها بعملية تبادل، لكن قوات النظام رفضت ذلك. 

وسبق أنأعلن"جيش الإسلام"، يوم الجمعة الماضي، أنه أجرى عملية  تبادل أسرى مع قوات النظام شملت ثماني نساء في منطقة الغوطة الشرقية للعاصمة دمشق.

وأضاف المتحدث باسم أركان "جيش الإسلام" حمزة بيرقدار، في تصريح إلى مراسل "سمارت"، أن الطفلة و أمها كانتا من بين محتجزي منطقة عدرا العمالية، "وسعينا سابقاً لتسليمها إلى ذويها  في حي برزة"، دون مقابل لكن قوات النظام رفضت.

وتحاول "سمارت" التواصل مع ذوي الطفلة أو مصدر مطلع على عملية التبادل للحصول على رد منهم.

وأوضح "بيرقدار" أن عملية التبادل جرت بالتنسيق بين مكتب التفاوض على الأسرى والمعتقلين وبين جهات مدنية خارج الغوطة الشرقية، مع قوات النظام.

وسبق أن جرت عدة صفقات تبادل للأسرى بين النظام والفصائل العسكريةفي الغوطة الشرقية، ومنها إفراج النظام  عن 15 معتقلة مقابل إطلاق "فيلق الرحمن"، التابع للجيش السوري الحر، سراح 20 أسيرا لديه.

كذلك، يجري "جيش الإسلام" عمليات تبادل للأسرى مع تنظيم "الدولة الإسلامية"، الذي يسيطر على بلدة الحجر الأسود وأجزاء من مخيم اليرموك جنوب دمشق.

الاخبار المتعلقة

اعداد بدر محمد| تحرير محمد علاء🕔تم النشر بتاريخ 11 حزيران، 2017 13:21:36 خبرعسكريجيش الإسلام
الخبر السابق
"قسد" تعلن سيطرتها على الحي الثالث في مدينة الرقة
الخبر التالي
اشتباكات بين "جيش الثورة" و "شباب السنة" في بلدة معربة شرق درعا