مقتل أول امرأة مجندة في "البيشمركة السورية" بالعراق

تحرير حسن برهان🕔تم النشر بتاريخ 12 حزيران، 2017 19:11:32 خبرعسكريتجنيد نساء

قتلت أول امرأة مجندة في صفوف "البيشمركة السورية" التابعة لـ"المجلس الوطني الكردي"، اليوم الاثنين، بطلقة خرجت من سلاحها عن طريق الخطأ في محافظة الموصل (353 كم شمال بغداد) في العراق، وفق ما أفاد ناشطون.

وقال الناشطون، إن الإمرأة "شمال محمد سعيد" قتلت في منطقة سد الموصل، أثناء تنظيف سلاحها، وهي تنحدر من مدينة عامودا (68 كم شمال مدينة الحسكة)، شمالي شرقي سورية.

وذكر عنصر في "البيشمركة" لمراسلة "سمارت"، إن "البيشمركة السورية" تحوي في صفوفها أكثر من 300 امرأة مجندة.

ويتركز تواجد "البيشمركة السورية"، في إقليم كردستان العراق، كما تشهد العلاقات بينه وبين "وحدت حماية الشعب" الكردية، التابعة لـ"الحزب الاتحاد الديمقراطي" توترا.

وسبق أن دارت اشتباكات بين الطرفينعلى الحدود السورية العراقية، أدت لسقوط قتلى وجرحى، تبعها إغلاق "الإدارة الذاتية" الكردية في سوريا التي يقودها "الاتحاد الديمقراطي"، مكاتب "المجلس الوطني" بحجة عدم الترخيص، واعتقلت عددا من أعضائه.

الاخبار المتعلقة

تحرير حسن برهان🕔تم النشر بتاريخ 12 حزيران، 2017 19:11:32 خبرعسكريتجنيد نساء
الخبر السابق
"محلي الأتارب" بحلب يطالب منظمات المجتمع المدني بإخلاء الأبنية الرسمية
الخبر التالي
فصائل من "الحر" تشكل "قوات فض نزاع" لوقف الاقتتال في مدينة الباب بحلب (فيديو)