"رايتس ووتش" تطالب بحماية المدنيين واحترام حقوق الإنسان في معركة الرقة

اعداد جلال سيريس| تحرير محمد عماد🕔تم النشر بتاريخ 13 حزيران، 2017 22:07:44 خبردوليعسكريإغاثي وإنسانيحقوق الإنسان

طالبت منظمة "هيومن رايتس ووتش" اليوم الثلاثاء، التحالف الدولي و"القوات" المشاركة له، التي تحاول السيطرة على مدينة الرقة، شمالي شرقي سوريا، حماية المدنيين واحترام حقوق الإنسان، وتوفير ممرات آمنة للنازحين.

وبدأت "قوات سوريا الديمقراطية" باقتحاممدينة الرقة، يوم 6 حزيران الجاري، بعد سبعة شهور من انطلاقعملية "غضب الفرات"، وسيطرتخلال الأسبوع الماضي على أربعة أحياء داخل المدينة، إضافة لاقتحامهاحيين أخرين هما الصناعة وحطين.

وقالت المنظمة عبر موقعها إنه "يجب على القوات التي تقاتل تنظيم الدولة الإسلامية (قسد التي تقودها وحدات حماية الشعب الكردية) في الرقة أن تتخذ جميع الاحتياطات الممكنة لتفادي وقوع خسائر في صفوف المدنيين، وضمان عدم إجبار الأطفال على الانخراط في الأعمال العسكرية".

وحثت المنظمة المشاركين في معركة الرقة، فرض أعلى مستويات الدقة في التحقق من الأهداف لضمان حماية المدنيين وتجنب سقوط خسائر مدنية، وتقديم تعويضات مادية في حال سقوط قتلى ومصابين مدنيين بالخطأ.

كما دعت المنظمة إلى التأكد من المعلومات الواردة من القوات "الشريكة"، بما يشمل أعضاء التحالف الآخرين، وذلك باستخدام كافة موارد المعلومات المتاحة، سواء كانت أعمال رصد جوي أو معلومات جمعها أفراد عسكريون ومعدات تقنية عسكرية، تفادياً لوقوع ضحايا مدنيين.

وطالبت منظمة "هيومن رايتس ووتش" أيضاً من التحالف الدولي أن يوضحوا لقوات سوريا الديمقراطية والقوات الأخرى أن تجنيد الأطفال مسألة غير قانونية حتى لو كان الأطفال لا يؤدون مهاماً عسكرية، مع ضرورة تأديب الضباط الذين يسمحون بخدمة أطفال في صفوفهم، وتشجيع القوات على أن تقدم إلى جميع الأطفال "الجنود السابقين" كل المساعدات الممكنة من أجل التعافي البدني والنفسي والاندماج بالمجتمع.

وكان التحالف الدولي في سوريا والعراق، أعترف يوم أمس، باستخدامه قنابل "الفوسفور الأبيض" في قصف مدينة الرقة، شمالي شرقي سوريا.

الاخبار المتعلقة

اعداد جلال سيريس| تحرير محمد عماد🕔تم النشر بتاريخ 13 حزيران، 2017 22:07:44 خبردوليعسكريإغاثي وإنسانيحقوق الإنسان
الخبر السابق
المئات يدخلون من تركيا إلى سوريا عبر معبر "باب السلامة" الحدودي (فيديو)
الخبر التالي
تحويل محطة محروقات إلى معمل لتدوير النفايات في بلدة شمال إدلب (فيديو)