تحويل محطة محروقات إلى معمل لتدوير النفايات في بلدة شمال إدلب (فيديو)

اعداد عبد الله الدرويش| تحرير محمد عماد🕔تم النشر بتاريخ 13 حزيران، 2017 22:24:27 خبرأعمال واقتصادبيئة

حول "أبو مصطفى" محطة محروقات تعود ملكيتها له، في بلدة معرة مصرين (10 كم شمال مدينة إدلب)، شمالي سوريا، إلى معملا لتدوير النفايات، وخاصة المواد البلاستيكية، حسب ما أفاد صحفي متعاون مع "سمارت".

وقال صاحب المعمل "أبو مصطفى"، لـ"سمارت"، اليوم الثلاثاء، إن حول محطة المحروقات، لمعمل تدوير النفايات البلاستيكية، التي يرميها الناس، لافتاً أن لديه مجموعة من العمال تعمل على جمعها،(...)، وهو يقوم بشرائها منهم، وبعد فرزها وتنظيفها، تقطع وتحول إلى حبيبات.

وأضاف "أبو مصطفى" أنه بعد الانتهاء من التقطيع والتنظيف تحول النفايات البلاستيكية إلى ألة تسمى "المعناطيس" لإزالة جميع المعادن والشوائب، وبعد تجفيفها بشكل جيد، تعبئ بأكياس، وبذلك تصبح جاهزة لإعادة تدويرها كعبوات، أو كراسي، أو أواني بلاستيكية.

بدوه قال أحد عمال المعمل ويدعى "أحمد" إن المواد تأتيهم من قسم الفرز والغسيل، ويضعونها في آلة تسمى "الحمّاصة" لتنشيفها، ثم توضع في "المغناطيس"، ثم تعبأ بأكياس لتصبح جاهزة لإعادة التدوير.

وكان المجلس المحلي في البلدة حذر، يوم أمس الاثنين، من انتشار الأمراض في البلدة، نتيجة انتشار النفايات، بسبب تهالك الآليات المستخدمة في جمعها ونقص الكادر في عمال النظافة.

الاخبار المتعلقة

اعداد عبد الله الدرويش| تحرير محمد عماد🕔تم النشر بتاريخ 13 حزيران، 2017 22:24:27 خبرأعمال واقتصادبيئة
الخبر السابق
"رايتس ووتش" تطالب بحماية المدنيين واحترام حقوق الإنسان في معركة الرقة
الخبر التالي
تشكيل لجنة لحل الخلاف بين "الحر" وأحرار الشام" في مدينة الباب بحلب