"قسد" تسيطر على حيين بمدينة الرقة وتتقدم في ثلاثة أخرى

اعداد أحلام سلامات| تحرير أحلام سلامات, محمد علاء🕔تم النشر بتاريخ 15 حزيران، 2017 12:33:30 - آخر تحديث بتاريخ 15 حزيران، 2017 15:06:56خبرعسكريوحدات حماية الشعب الكردية

تحديث بتاريخ 2017/06/15 14:02:31بتوقيت دمشق (+٢ توقيت غرينتش)

سيطرت "قوات سوريا الديمقراطية" (قسد)، اليوم الخميس، على حيين شرقي وغربي مدينة الرقة، شمالي شرقي سوريا، وتقدمت باتجاه ثلاثة أحياء غربها، في حين قتل وجرح مدنيون بقصف لـ "قسد" على حيين وسطها، حسب ما أفاد "حزب الاتحاد الديمقراطي" الكردي ومصادر عدة.

وقال "الاتحاد الديمقراطي" على حسابه في موقع "فيسبوك"، إن "قسد" سيطرت بشكل كامل على حي الصناعة شرقي المدينة، عقب معارك مع تنظيم "الدولة الإسلامية" استمرت لأربعة أيام، وبدأت عمليات البحث والتمشيط داخل الحي، ومن ثم استمرت في التقدم لتقتحم حارة البياطرة، حيث تدور المعارك بين الطرفين حتى الآن.

وفي غربي الرقة، أفاد مصدر محلي مراسل "سمارت"، أن "قسد سيطرت على حي حطين ومفرق الجزرة، وتابعت تقدمها باتجاه حيي اليرموك والبريد والقادسية، وسيطرت على مدرسة القادسية، كما شنت الأخيرة هجوما بالأسلحة الثقيلة على حي النهضة، في ظل مقاومة من قبل تنظيم "الدولة" باستخدام "الانغماسيين".

وكانت "قسد" اقتحمت، قبل أربعة أيام، حيي الصناعة شرقي الرقة، وحطين غربها، اندلعت على إثر ذلك اشتباكات مع عناصر التنظيم قتل فيها 23 عنصراً له.

وتحاول "سمارت" التواصل مع قيادة "قوات سوريا الديمقراطية" للوقوف على التطورات العسكرية في المدينة.

فيما شن تنظيم "الدولة" هجوما على حي السباهية، الذي سيطرت عليه "قسد" منذ ثلاثة أيام، قتل خلاله تسعة عناصر، بينهم "أمير"، وجرح 12 آخرين للتنظيم، دون معرفة حجم الخسائر في صفوف "قسد"، حسب "الاتحاد الديمقراطي".

وأوضح مصدر آخر، أن أربعة مدنيين بينهم امرأة، قتلوا، وجرح اثنان آخران، بقصف مدفعي لـ "قوات قسد" على حي البدو وسط الرقة، كما قتل مدني بقصف مماثل طال حي الفردوس.

في الغضون، شنت طائرات يرجح أنها للتحالف الدولي 13 غارة على أحياء النهضة والجميلي والأندلس والإدخار وشوارع "سيف الدولة والقطار و23 شباط ومدخل الجسر الجديد"، خلال الـ 12 ساعة الماضية، في حين سقطت أكثر من 65 قذيفة على أحياء متفرقة في المدينة، بحسب المصدر المحلي.

كذلك أفاد مصدر محلي، أن ثمانية عناصر لتنظيم "الدولة" قتلوا وجرح نحو 14 آخرين، خلال المعارك مع "قسد"، دون التمكن من تحديد الأحياء التي قتلوا فيها.

وبدأت "قسدباقتحام الرقة، يوم 6 حزيران الجاري، بدعم من التحالف الدولي، بعد سبعة أشهر من إطلاقها حملة "غضب الفرات" لطرد التنظيم من المدينة.

وبالتزامن مع تقدم "قسد"، تقدمت قوات النظام ضمن الحدود الإدارية لمحافظة الرقة، للمرة الأولى منذ سيطرة تنظيم "الدولة" عليها عام 2014، بعد سيطرتها على نحو 16 قرية قرب مدينة الطبقة (55 كم غرب الرقة)، مطلع حزيران الجاري.

الاخبار المتعلقة

اعداد أحلام سلامات| تحرير أحلام سلامات, محمد علاء🕔تم النشر بتاريخ 15 حزيران، 2017 12:33:30 - آخر تحديث بتاريخ 15 حزيران، 2017 15:06:56خبرعسكريوحدات حماية الشعب الكردية
الخبر السابق
"الحر" يستكمل معركة ضد "جيش خالد" غرب درعا
الخبر التالي
محكمة "التمييز الأولى" شمال حمص تصدر عفوا عن موقوفين لديها