انقطاع الكهرباء عن مدينة القامشلي منذ أيام لانخفاض مياه سد تشرين

اعداد عمر سارة| تحرير حسن برهان🕔تم النشر بتاريخ 16 حزيران، 2017 21:40:37 خبرأعمال واقتصادإغاثي وإنسانيإدارة محلية

قال مدير إدارة الكهرباء التابعة لـ"الإدارة الذاتية" الكردية في مدينة القانشلي، اليوم الجمعة، إنهم قطعوا الكهرباء النظامية عن المدينة (72 كم شمالي شرقي مدينة الحسكة) شمالي شرقي سوريا، منذ ثلاثة أيام، بسبب انخفاض مستوى مياه سد تشرين.

وأضاف المدير، أكرم سليمان، في تصريح إلى مراسلة "سمارت"، أن مياه السد انخفضت دون المستوى الذي يسمح بتوليد الطاقة الكهربائية، وذلك بسبب "تحكم الجانب التركي بتدفق المياه إلى السد".

وأضاف "سليمان"، أنهم يعتمدون بالأساس على محطة توليد "السويدية"، وأنهم في الإدارة العامة يقومون بمبادرات دائمة مع الشركات والمستثمرين لتأمين قطع الصيانة الضرورية للعنفات الغازية فيها.

وقال أحد سكان حي السياحي بالمدينة ويدعى حسن خلف، إن معظم الأهالي يعتمدون على المولدات الكهربائية، حيث يتراوح سعر الأمبير الواحد 1200 إلى 1300 ليرة سورية وهم غالبا لا يلتزمون بالأسعار.

كما قال المعلم المتقاعد فواز تمو من الحي الغربي بالمدينة، إن ساعات الكهرباء تراجعت إلى ساعة واحدة في اليوم بعد أن كانت تأتي لمدة أربع ساعات، بسبب تعطل المولدة ومماطلة صاحبها في صيانتها، كما أن البلدية وحركة المجتمع الديمقراطي لم تجد حلاً حتى الآن.

وكان الطبيب "جوان موسى"، كشف في تصريح لـ"سمارت" يوم 18 كانون الثاني الماضي، أن 14 مريضاً، قضوا بسبب انقطاع التيار الكهربائي عن المشفى الوطني.

وتشهد مدينة القامشلي منذ أربع سنوات انقطاعا في التيار الكهربائي "النظامي" بعد تضرر شبكة خطوط الكهرباء وسيطرة تنظيم الدولة الإسلامية على سد الفرات وتشرين والبعث وبعض المناطق في ريف الحسكة.

الاخبار المتعلقة

اعداد عمر سارة| تحرير حسن برهان🕔تم النشر بتاريخ 16 حزيران، 2017 21:40:37 خبرأعمال واقتصادإغاثي وإنسانيإدارة محلية
الخبر السابق
الشرطة الحرة: حاجز لـ"فيلق الرحمن" اعتدى على عنصر لنا في الغوطة الشرقية
الخبر التالي
"اليونيسف" تحذر من وقف برامجها الخاصة بالأطفال السوريين لنقص التمويل