"البنتاغون": مستعدون لتخفيف التوتر مع روسيا بعد تعليقها اتفاقية التنسيق الجوي

اعداد عبد الله الدرويش| تحرير حسن برهان🕔تم النشر بتاريخ 19 حزيران، 2017 21:26:51 خبردوليعسكريسياسيالولايات المتحدة

أكدت وزارة الدفاع الأمريكية "البنتاغون"، اليوم الاثنين، استعدادها لتخفيف التوتر الحاصل بينها وبين روسيا لتجنب أي اصطدام بينهما في سوريا، فيما قال الجيش الأمريكي إنه غير مواقع تحليق طائراته هناك حفاظا على سلامة طواقمه.

وعلقت روسيا، في وقت سابق اليوم، عملها باتفاقية "التنسيق في الأجواء السورية" مع الولايات المتحدة الأمريكية، مؤكدة أنها ستستهدف أي طائرة ضمن مناطق عملها في سوريا.

ونقل موقع قناة "الحرة" عن مسؤول في "البنتاغون" أن الولايات المتحدة الأمريكية تعتمد على قنوات التواصل بينها وبين روسيا في سوريا، واستدرك قائلا "لكن إن أرادوا معركة فسيحصلون عليها".

كما قال الجيش الأمريكي، إنه غير مواقع تحليق طائراته التي تستهدف تنظيم "الدولة الإسلامية" في سوريا، لضمان سلامة طواقم الجوية الأمريكية، بعد إسقاط الأخيرة طائرة حربية نوع "سيخوي 22" لقوات النظام قرب مدينة الطبقة ( 55كم غرب مدينة الرقة)، شمالي شرقي سوريا.

ولفت المتحدث باسم القيادة المركزية للقوات الجوية الأمريكية، الجنرال داميان بيكارت، إن التغيرات الجزئية في مواقع الطائرات جاء نتيجة المواجهات الأخيرة مع قوات النظام والقوات الروسية، مشيراً أن الطائرات ستستمر في استهداف تنظيم "الدولة"، وفق ما نقلت وكالة "رويترز".

وكانت روسيا حذرت الولايات المتحدة، في وقت سابق اليوم، من تكرار استخدام القوة العسكرية ضد قوات النظام، في حين اعتبر التحالف الدولي أن اسقاط الطائرة كان "دفاعا جماعيا عن النفس لقوات مشاركة في التحالف".

وكان البلدان اتفقا، عام 2015، على إقامة قناة تواصل بين لتجنب طياريهما التصادم، إلا أن روسيا أعلنت إيقاف العمل بها، عقب الضربات الأمريكية على مطار الشعيرات وسط سوريا، في نيسان الماضي، لتعاود تكثيف التنسيق الجوي في أيار الفائت.

الاخبار المتعلقة

اعداد عبد الله الدرويش| تحرير حسن برهان🕔تم النشر بتاريخ 19 حزيران، 2017 21:26:51 خبردوليعسكريسياسيالولايات المتحدة
الخبر السابق
مصادر محلية: "جيش الإسلام" يعتقل تاجرين بدعوى تحويل أموال لـ"تحرير الشام"
الخبر التالي
"لواء المعتصم": التحالف الدولي يفضل "قسد" علينا ونتطلع لدعم حقيقي