الهيئة العليا للمفاوضات: تصريحات "ماكرون" لا تنسجم مع الدعم الفرنسي

اعداد أحلام سلامات| تحرير حسن برهان🕔تم النشر بتاريخ 22 حزيران، 2017 17:34:37 خبردوليسياسيسياسة

اعتبر متحدث باسم الهيئة العليا للمفاوضات، في تصريح إلى "سمارت"، اليوم الخميس، أن تصريحات الرئيس الفرنسي، إيمانويل ماكرون، حول عدم وجود بديل لرئيس النظام السوري بشار الأسد، لا تنسجم مع الدعم "الكبير" من الحكومة الفرنسية.

وكان "ماكرون" قال في تصريحات لصحف أوروبية، أمس الأربعاء، إنه لا يرى أي بديل "شرعي" للنظام في سوريا، وأن أولوية باريس هي الالتزام بمحاربة "الجماعات الإرهابية" وضمان ألا تصبح سوريا "دولة فاشلة"، حسب وكالة "فرانس 24".

وأضاف "ماكرون" "لم أقل إن رحيل بشار الأسد شرط مسبق لكل شيئ، لأني لم أر بديلا شرعيا"، معتبرا أن "الأسد" عدوا للشعب السوري، وليس لفرنسا.

وأضاف المتحدث باسم الهيئة، رياض نعسان آغا، أنه "لا يعرف طبيعة" تصريحات الرئيس الفرنسي، الذي عبر عن تضامنه وتفاعله "الإيجابي" مع الثورة السورية، خلال لقائه لوفد الهيئة العليا للمفاوضات سابقا، وتابع قائلا: "من المستحيل أن يكون ماكرون مؤيدا للظلم".

وتتناقضتصريحات "ماكرون" مع الإدارة الفرنسية السابقة، وتتفق مع موقف موسكو بأنه لا يوجد بديل مناسب لـ "الأسد".

وكان "ماكرون" قال، نهاية أيار الفائت، إن أي استخدامللأسلحة الكيماوية ضد الشعب السوري، "سيستدعي عملاً انتقامياً ورداً سريعاً على الأقل من ناحية فرنسا"، مضيفاً أن هدفه محاربة الإرهاب وأنه يرغب في العمل مع الرئيس الروسي "فلاديمير بوتين" من أجل هذا.

الاخبار المتعلقة

اعداد أحلام سلامات| تحرير حسن برهان🕔تم النشر بتاريخ 22 حزيران، 2017 17:34:37 خبردوليسياسيسياسة
الخبر السابق
"فيلق الرحمن" يتهم "جيش الإسلام" بالاستيلاء على مواد متفجرة واعتقال عناصر له
الخبر التالي
"أسود الشرقية": قوات النظام لم تسيطر إلا على أجزاء من منطقة بئر القصب بريف دمشق