نجاة قيادي في "الحر" من خامس محاولة اغتيال شرق درعا

اعداد رائد برهان| تحرير مالك الحداد🕔تم النشر بتاريخ 26 حزيران، 2017 15:35:27 خبرعسكريالجيش السوري الحر

نجا قيادي في "جيش العشائر"، التابع للجيش السوري الحر، اليوم الاثنين، من محاولة اغتيال هي الخامسة ضده خلال أشهر، على طريق بين بلدتين في ريف درعا الشرقي، جنوبي سوريا، حسب المكتب الإعلامي لـ"الجيش".

وقال المتحدث الإعلامي باسم "جيش العشائر"، محمد العدنان، في تصريح إلى مراسل "سمارت"، إن مسلحين مجهولين تعرضوا لسيارة القيادي المدعو "أبو حاتم المساعيد" على الطريق الواصل بين بلدتي الطيبة والمتاعية (15 كم شرق درعا).

وأضاف "العدنان"، أن المسلحين أطلقوا النار من بندقيات "كلاشنكوف"، على سيارة القيادي بعد توقيفها، من خلال قطع الطريق بالحجارة، أعقب ذلك اشتباكات بين المهاجمين والمرافقين، لم تصب أحدا بأذى، مشيرا أن التحقيقات ما تزال جارية لمعرفة هوية المهاجمين.

وقتل قائد "لواء مغاوير اللجاة"، التابع للجيش الحر، ويدعى "صقر مشوار"، في الخامس من حزيران الجاري، بانفجار عبوة ناسفة على أحد طرقات منطقة اللجاة، شمال شرق مدينة درعا، حسب ما نشر ناشطون.

وتشهد المدن والبلدات الخارجة عن سيطرة النظام في درعا، انفجارات لعشرات العبوات الناسفة مجهولة المصدر، ومحاولات اغتيال، غالباً ما تستهدف مقاتلين وقياديين في الجيش الحر ومسؤولين في هيئات مدنية، وتوقع قتلى وجرحى بينهم.

 

الاخبار المتعلقة

اعداد رائد برهان| تحرير مالك الحداد🕔تم النشر بتاريخ 26 حزيران، 2017 15:35:27 خبرعسكريالجيش السوري الحر
الخبر السابق
فصائل من "الحر" تشكل غرفة عمليات لقتال النظام في القنيطرة ودرعا
الخبر التالي
قوات النظام تجدد محاولتها اقتحام حي جوبر بدمشق وبلدة شرقها