اعتقالات متبادلة وتوتر بين "تحرير الشام" و"أحرار الشام" بإدلب

اعداد محمود الدرويش| تحرير هبة دباس🕔تم النشر بتاريخ 30 حزيران، 2017 12:21:55 خبرعسكريهيئة تحرير الشام

شهدت منطقة جبل الزاوية (22كم جنوب مدينة إدلب)، شمالي سوريا، توترا بين "حركة أحرار الشام الإسلامية و"هيئة تحرير الشام" على خلفية اعتقالات متبادلة للطرفين، حسب ما صرح مصدر في الأولى لـ"سمارت"، اليوم الجمعة.

وقال ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي إن "تحرير الشام" اعتقلت "أمنيا" من" أحرار الشام" يدعى، "أبو زيد" من بلدة المغارة، بتهمة عمله ضمن عملية "درع الفرات"، لتعتقل الأخيرة بدورها عناصر من "تحرير الشام" على حاجز في بلدة ابلين (30 كم جنوب إدلب)، وسط حشود عسكرية واستنفار لكلا الطرفين في منطقة جبل الزاوية.

من جانبه، أكد الناطق الرسمي لـ"أحرار الشام"، محمد أبو زيد، لمراسل "سمارت"، وجود "مشاكل" بين الطرفين، ليتفقا لاحقا على الإفراج عن معتقلي الطرفين ووقف التوتر، دون الإفصاح عن أسباب التوتر.

وسبق أن اتهمقيادي في "أحرار الشام"، يوم 3 آذار الفائت، "هيئة تحرير الشام" بالسيطرة على حاجز لهم في قرية شلخ (14 كم شرق إدلب) والاستيلاء على معمل تصنع أسلحة تابع لهم، استعادوه لاحقاً.

وتشهد العلاقة بين "تحرير الشام" و"أحرار الشامتوتراً منذ أشهر، حيث دارت بينهما سابقامواجهاتفي إدلب وحلب خلفت قتلى وجرحى، حيث تتهم كل جهة الأخرى بالتعدي عليها.

الاخبار المتعلقة

اعداد محمود الدرويش| تحرير هبة دباس🕔تم النشر بتاريخ 30 حزيران، 2017 12:21:55 خبرعسكريهيئة تحرير الشام
الخبر السابق
"حظر الأسلحة الكيماوية" تؤكد استخدام "غاز السارين" في الهجوم الكيماوي على مدينة خان شيخون
الخبر التالي
صحيفة: تراجع نسبة الاعتداءات على مراكز اللاجئين في ألمانيا